اقتصاد وأسواق

الكهرباء : 200 مليون جنيه استثمارات المرحلة الرابعة لتغيير الكابلات الهوائية إلى أرضية

جار تدبير التمويل وبدء التنفيذ 2021

شارك الخبر مع أصدقائك

كشفت مصادر مسئولة فى وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة عن اقتراب ضخ 200 مليون جنيه استثمارات المرحلة الرابعة من خطة تحويل الكابلات الهوائية إلى أرضية.

وأضافت – فى تصريحات لـ «المال» – أنه جار تدبير تلك الاستثمارات ، لاسيما وأنه من المقرر أن يتم البدء فى المرحلة الرابعة مع مطلع العام المقبل.

وكشفت عن أن الوزارة انتهت من تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية من المشروعات بتكلفة 1.7 مليار جنيه، مشيرة إلى أن وزارة التخطيط قامت بتمويلهما، فيما تم التنفيذ بالتعاون مع وزارة التنمية المحلية والمحافظات وجار الانتهاء من المرحلة الثالثة.

اقرأ أيضا  «غرفة التجارة»: كورونا تقفز بأسعار الأعلاف.. و1800 جنيه زيادة فى الطن خلال شهر

وأشارت إلى أنه يتم حاليًا حصر كل خطوط المرحلة الرابعة، بالتعاون والتنسيق مع وزارتى التخطيط والمالية، والمحافظين، ومجلس النواب.

وقالت إن إجمالى أطوال المرحلة الأولى بلغت 1045 كيلو مترا وتم تنفيذها فى أغلب محافظات الجمهورية، فيما بلغت أطوال المرحلة الثانية 2000 كيلومتر، موضحة أن تغيير الكابلات يقلل فاقد الشبكة القومية بنحو 3 إلى %4 والذى يصل حاليًا إلى %17.

اقرأ أيضا  أسعار البيض اليوم 23-1-2021 فى مصر

وأضافت المصادر أن «التخطيط» مسئولة عن تدبير جزء من التمويل، لصعوبة تحمل «الكهرباء» وشركاتها له، خاصة فى ظل ضخ «الكهرباء» أكثر من 70 مليار جنيه استثمارات خلال السنوات الثلاث الأخيرة فى مشروعات النقل والتوزيع وإلانتاج.

وكشفت عن أن محافظات الدلتا والصعيد تحتل نصيب الأسد فى مشروعات تغيير الكابلات، لا سيما وأن شبكاتها هى الأكبر وتمتد على مساحات شاسعة وتحتاج إلى بنية تحتية كبيرة خلال الفترة المقبلة.

اقرأ أيضا  استقرار أسعار السيراميك خلال شهر ديسمبر الماضي

كانت «الكهرباء» أعلنت عن خطة بنقل خطوط الضغط العالى للقضاء على أى مخاطر، وإحلال الخطوط الهوائية بكابلات أرضية، أو تغيير مسارها، وتتولى وزارة التخطيط تمويل تلك الخطة.

وتتضمن الخطة تحويل الخطوط الهوائية (الجهد المتوسط) إلى كابلات أرضية، بعد زحف الكتلة السكانية على مسارات الخطوط القائمة بالفعل، وتقوم شركات التوزيع بحصرها. وتتركز أعمال المشروع فى الكتل السكانية التى يقام عليها أبراج الضغط العالى والمتوسط، ويجرى التنسيق مع المحليات والجهات الأخرى ذات الصلة

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »