طاقة

الكهرباء توقع مع علام وعربية اتفاقية شراء الطاقة

عمر سالم وقع تحالف شركتى أبناء حسن علام، وطاقة عربية اتفاقية شراء الطاقة مع وزارة الكهرباء والطاقة، ضمن المرحلة الثانية لمشروعات تعريفة التغذية الكهربائية. كشف مصدر مسئول فى التحالف لـ«المال»، عن أن الاتفاقية تتضمن قيام التحالف بإنشاء محطة شمسية بقدرة…

شارك الخبر مع أصدقائك

عمر سالم

وقع تحالف شركتى أبناء حسن علام، وطاقة عربية اتفاقية شراء الطاقة مع وزارة الكهرباء والطاقة، ضمن المرحلة الثانية لمشروعات تعريفة التغذية الكهربائية.

كشف مصدر مسئول فى التحالف لـ«المال»، عن أن الاتفاقية تتضمن قيام التحالف بإنشاء محطة شمسية بقدرة 50 ميجاوات، بمنطقة بنبان فى محافظة أسوان، على أن تقوم الشركة المصرية لنقل الكهرباء بشراء الطاقة المنتجة من المشروع.

وطبقاً لإجراءات المشروعات، فإن وزارة الكهرباء حددت 6 أشهر موعدًا للشركات المؤهلة لتقديم خطابات موافقة مبدئية من جهات تمويل، ثم 6 أشهر أخرى للانتهاء من تدبير التمويل، تنتهى خلال أكتوبر الجارى، ما نجحت فيه الشركات، وحال عدم تدبير التمويل قبل نهاية أكتوبر سحب المشروع الخاص بالمستثمر.

وأضاف أن التحالف تمكن من الحصول على موافقات مبدئية لتمويل المشروعات من جهات تمويل دولية بتكلفة 50 مليون دولار، لافتا إلى أن فترة تنفيذ المشروع من 8 إلى 10 أشهر.

أعلن وزير الكهرباء والطاقة، محمد شاكر، فى ﺳﺒﺘﻤﺒﺮ ﺍﻟﻤﺎﺿﻰ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺮﺣﻠﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ، ﻣﻦ ﻣﺸﺮﻭﻋﺎﺕ ﺍﻟﻄﺎﻗﺔ ﺍﻟﻤﺘﺠﺪﺩﺓ، ﺑﺈﺟﻤﺎﻟﻰ ﻗﺪﺭﺍﺕ 4300 ﻣﻴﺠﺎﻭﺍﺕ، ﻭﺍﺳﺘﺜﻤﺎﺭﺍﺕ 6 ﻣﻠﻴﺎﺭﺍﺕ ﺩﻭﻻﺭ، ﻭﻳﺼﻞ ﺳﻌﺮ شراء ﺍﻟﻄﺎﻗﺔ ﺍﻟﺸﻤﺴﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻨﺎﺯﻝ إلى 102.8 ﻗﺮﺵ ﻟﻠﻜﻴﻠﻮﻭﺍﺕ، ومن المشروعات ﺍﻟﻜﺒﺮﻯ ﺇﻟﻰ 8.4 ﺳﻨﺖ ﻟﻠﻜﻴﻠﻮﻭﺍﺕ، ويبلغ ﺳﻌﺮ ﺷراء ﺍﻟﻜﻴﻠﻮﻭﺍﺕ ﻣﻦﻃﺎﻗﺔ ﺍﻟﺮﻳﺎﺡ 7 ﺳﻨﺘﺎﺕ.

كشفت مصدر مسئول عن أن 24 شركة طاقة شمسية محلية وعالمية، وقعت اتفاقية شراء الطاقة المتجددة مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء، ضمن إجراءات المرحلة الثانية لمشروعات التعريفة الجديدة، من إجمالى 36 شركة تأهلت لتلك المرحلة.

وأوضحت أن كل شركة تنفذ محطة شمسية بقدرة 50 ميجاوات، بإجمالى قدرات 1200 ميجاوات، وبنظام الخلايا الفوتوفولتية، التى من خلالها تحويل الطاقة الشمسية إلى كهربائية عبر استخدام الألواح الشمسية.

وأضاف أن الشركات المؤهلة تتفاوض مع ما لا يقل عن 12 جهة تمويل دولية حاليا، منها ﻣﺆﺳﺴﺔ «IFC» التابعة ﻟﻠﺒﻨﻚﺍﻟدﻭﻟﻰ، ﻭﺍﻟﺒﻨﻚ ﺍﻷﻭﺭﻭﺑﻰ ﻹﻋﺎﺩﺓ ﺍﻹﻋﻤﺎﺭ«EBRD»، ﻭﻣﺆﺳﺴﺔ «ﺃﻭﺑﻚ» ﺍﻷﻣﺮﻳﻜﻴﺔ، ومؤسسة «بروباركو» الفرنسية، وبنك التعمير الألمانى KFW، وبنك الاستثمار الأوروبى، وبنك الاستيراد والتصدير الصينى، وبى إن بى باريبا، وإتش إس بى سى، وبنك التنمية الأفريقى، والبنك الإسلامى للتنمية.

شارك الخبر مع أصدقائك