طاقة

«الكهرباء» تفاوض مستثمرين على 10 مشروعات “مراكز التحكم”

«الكهرباء» تفاوض مستثمرين على 10 مشروعات "مراكز التحكم"

شارك الخبر مع أصدقائك

أبرزهم «سيمنس» الألمانية و«abb» السويسرية و«أريفا» الفرنسية.. والتنفيذ خلال 2016

عمر سالم

تتفاوض الشركة المصرية لنقل الكهرباء، التابعة لوزارة الكهرباء، مع عدد من الشركات الأجنبية والمحلية لتنفيذ 10 مشروعات جديدة لإنشاء وتطوير مراكز تحكم بالطاقة على مستوى الجمهورية خلال عام 2016، بتكلفة تصل لـ50 مليون يورو، ما يعادل 450 مليون جنيه.

وكشف مسئول بارز بوزارة الكهرباء، فى تصريحات لـ«المال»، أن الشركة المصرية لنقل الكهرباء تجرى مفاوضات مع شركات ABB السويسرية، وسيمنس الألمانية، وأريفا الفرنسية، وغيرها، لتنفيذ مشروعات التحكم، تمهيدا لاختيار أفضل العروض، متوقعاً أن تستحوذ «سيمنس» على نصيب الأسد من تلك المشروعات.

وقال إن المشروعات سيتم تنفيذها بنظام Epc+finance للمرة الأولى، والذى سيتضمن قيام المستثمر الذى سيتم الاتفاق معه على تنفيذ المشروع بتدبير التمويلات اللازمة، على أن تقوم الشركة المصرية لنقل الكهرباء فيما بعد بتسديد قيمة تلك العمليات.

وطبقا للمسئول، تتضمن المشروعات المرتقب تنفيذها إنشاء مركزين جديدين للتحكم، فضلا عن تطوير 8 مراكز قائمة، وتمثل مراكز التحكم المنظومة المسئولة عن عمليات قطع وإعادة التيار الكهربائى، كما تعتبر حلقة الربط بين كامل محطات التوليد للتحكم فى قدراتها التى يتم توزيعها على مستوى الجمهورية.

وقال إن مركزى التحكم المرتقب إنشاؤهما يقعان فى شرم الشيخ والغردقة، فى حين سيتم تطوير 8 مراكز أخرى، وهى: الإسكندرية الإقليمى، والقاهرة الإقليمى، والقناة الإقليمى، والإسماعيلية، وجنوب القاهرة، وشمال القاهرة، وجنوب الدلتا، وأخيراً مركز للتحكم فى شمال الدلتا.

وكانت «المـال» قد انفردت بنشر مشروعات نقل الطاقة التابعة للشركة المصرية لنقل الكهرباء، والمرتقب تنفيذها خلال العام الحالى، وتتضمن 7 محطات محولات بجهد 500/22 كيلو فولت، و14 محطة محولات «نقل» بجهد 220 / 66 كيلو فولت، كما سيتم تنفيذ خطوط طول بجهد 1210 كيلو فولت، بجانب إنشاء خطوط نقل بجهد 220 كيلو فولت بطول 570 كيلو مترًا، وخطوط نقل هوائية بجهد 370 كيلو مترًا.

كما سيتم إنشاء كابلات كهربائية بجهد 220 كيلو فولت بطول 60 كيلومترا، وخطوط كابلات أخرى بجهد 66 كيلو فولت وبطول 27 كيلومترا، بإجمالى 87 كيلومترًا.

وأوضح أن تلك المشروعات يتم تنفيذها فى إطار خطة الشركة المصرية لنقل الكهرباء، والتى تستهدف زيادة قدرة الشبكة الاستيعابية لتصل لنحو 35 ألف ميجاوات بدلاً من 30 ألفًا حالياً، بهدف استيعاب القدرات الجديدة التى ستتم إضافتها للشبكة القومية، والتى من المتوقع أن تصل لنحو 17 ألف ميجاوات خلال السنوات المقبلة.

شارك الخبر مع أصدقائك