طاقة

«الكهرباء» تدشن رصيفا بحريا لاستقبال معدات محطة الضبعة النووية

بدء التنفيذ بالربع الأخير.. وتشغيله خلال 2023

شارك الخبر مع أصدقائك

تخطط هيئة المحطات النووية التابعة لوزارة الكهرباء والطاقة، لتدشين رصيف بحرى ضخم بمنطقة الضبعة بمحافظة مطروح على ساحل البحر المتوسط ، لاستقبال المعدات الخاصة بمشروع محطة الضبعة النووية.

وكشف الدكتور أمجد الوكيل رئيس هيئة المحطات النووية – فى تصريحات لـ «المال» – أنها درست  بالتعاون مع شركة روساتوم الروسية المنفذة للمشروع إنشاء رصيف بالقرب من المحطة حتى يتم استيراد المعدات من روسيا وبعض البلدان الأخرى بطريقة أسرع توفيرا للوقت والنفقات، لا سيما مع ضخامة حجمها.

وأضاف أنه من المرتقب أن يتم البدء فى إنشاء الرصيف خلال الربع الأخير من العام الجارى ، ويستغرق تنفيذه نحو عامين، ليتم تشغيله خلال عام 2023 .

وقال إن الفترة الراهنة تشهد دراسة أحد سيناريوهين لتنفيذ المشروع  بالتعاون مع الشركة الروسية، إما من خلال طرح مناقصة خاصة بالرصيف، أو تنفيذه بالأمر المباشر نظرا للظروف الحالية ومنعا للتأخر فى التنفيذ.

وأكد أن الشركات المصرية تعمل حاليا بالتعاون مع شركة «أتوم ستروى إكسبورت» المقاول الرئيسى للمشروع على إنشاء المنشآت الخاصة بالمحطة، منها الأسوار والمبانى السكنية وتسوية الموقع وتجهيز البنية التحتية ، مشيرا إلى أن شركة «روساتوم» تسعى إلى خفض المدة الزمنية منعا لتأخر المشروع.

الوكيل: العمل مستمر فى المشروع بوتيرة سريعة مع «روساتوم» رغم «كورونا»

وأوضح الوكيل أن العمل فى محطة الضبعة مستمر ولا تعديل للجدول الزمنى الخاص به ، مشددا على أنه لا تأثير لفيروس كورونا على سير العمل به.

وأكد أنه يتم تطبيق كل الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا ، لافتا إلى أن المحطة النووية مؤمنة تماما كما يتم العمل مع الخبراء الروس التابعين لشركة روساتوم الروسية المنفذة للمحطة عبر «الفيديو كونفرانس» للانتهاء من جميع التراخيص والتصميمات للحصول على الإذن الخاص ببدء تنفيذ المشروع.

وأشار «الوكيل» إلى أن الهيئة قامت بتعقيم موقع محطة الضبعة النووية بمطروح، إضافة إلى كل مبانيها بالتعاون مع إحدى الجهات المسئولة عن التعقيم ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، مؤكدا استمرار التعقيم.

وفى 19 نوفمبر 2015 وقّعت مصر وروسيا اتفاقية تعاون مشترك لإنشاء محطة للطاقة النووية بالضبعة، أعقب ذلك توقيع عدة اتفاقيات مع الشريك الروسى، ثم توقيع عقود المحطة فى ديسمبر 2017.

وتتكون محطة الضبعة من 4 مفاعلات نووية بقدرة إجمالية 4800 ميجاوات، بواقع 1200 ميجاوات لكل منها، على أن يتم تشغيل أول مفاعل خلال 2026.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »