اقتصاد وأسواق

«القوى العاملة» : «كورونا» رسالة للعالم بأن إجراءات السلامة والصحة العامة ضرورة للحياة

محمد سعفان: منهج حياة يجب أن نتبعه جميعًا فى المنزل أو فى وسائل المواصلات، ولا سيما فى بيئة العمل.

شارك الخبر مع أصدقائك

وجّه وزير القوى العاملة محمد سعفان، رسالة بمناسبة اليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية قال فيها: إن جائحة فيروس كورونا (كوفيد- 19) التى تجتاح العالم الآن ما هى إلا رسالة للبشرية بأن السلامة والصحة العامة ضرورة حتمية فى جميع جوانب الحياة، لافتًا إلى أنها منهج حياة يجب أن نتبعه جميعًا فى المنزل أو فى وسائل المواصلات، ولا سيما فى بيئة العمل.

وشدد على ضرورة أن نتبع جميعًا إجراءات السلامة والصحة العامة باتخاذ الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد، وذلك بارتداء مهمات الوقاية الشخصية “كمامات” فى الأماكن العامة والمزدحمة، فضلًا عن نظافة اليدين باستمرار بفركهما بمطهر كحولي أو غسلهما جيدًا بالماء والصابون، وعند السعال والعطس، يجب أن نحرص على تغطية الفم والأنف بمرفقنا المثني أو بمنديل ورقي، ونتخلص من المنديل بعد ذلك فورًا ونغسل أيدينا.

اقرأ أيضا  شريف الجبلي رئيسا للجانب المصرى بمجلس الأعمال المشترك مع السودان لمدة ثلاث سنوات

وأوضح وزير القوي العاملة أن اليوم 28 أبريل هو اليوم العالمى للسلامة والصحة المهنية من كل عام، هذا اليوم ربطته الحركة النقابية في العالم للاحتفال بذكرى ضحايا الحوادث والأمراض المهنية، ومنذ عام 1996 أصبح ذلك التاريخ بمثابة نقطة انطلاق نحو تعزيز بيئة عمل لائقة صحية آمنة خالية من المخاطر والأمراض المهنية.

ووجه الوزير، في هذا اليوم، الشكر لجميع العاملين بصفة عامة، والعاملين فى مجال الرعاية الصحية وإخصائيي وفنيي السلامة والصحة المهنية بالمنشآت بصفة خاصة؛ لما يبذلونه من دور أساسي وفعال فى مواجهة تفشى فيروس كورونا المستجد، بمكان العمل.

اقرأ أيضا  تراجع أعمال «حجازى» 20 إلى 30% جراء الوباء

وقال: إن الشكر ممدود لكل أصحاب الأعمال الملتزمين بتنفيذ واتباع إجراءات السلامة والصحة المهنية، ووضع سياسات لها داخل منشآتهم ومنحها أهمية عالية وتطبيقها دائمًا قبل وفي أثناء وبعد جائحة كورونا.

ولفت الوزير إلى الدور الكبير الذى يقوم به مفتشو السلامة والصحة المهنية والعمل بمديريات القوى العاملة على مستوى الجمهورية فى هذا الظرف الصعب الذى يحتاج إلى تكاتف الجميع من أجل نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية لجميع فئات الشعب.

وتابع: إن دور وزارة القوى العاملة هو تعزيز التعاون مع الجهات ذات الاهتمام المشترك لرفع الوعي المجتمعي في مجالات السلامة والصحة العامة، وإن السلامة والصحة المهنية وحماية البشر هى رسالة الإنسانية فمن حق كل إنسان أن يتمتع بالسلامة والصحة، وأن يحافظ عليهما؛ لأنهما هبة ونعمة من الله للبشر، فيجب علينا جميعًا حكومة وشعبًا ومجتمعًا أن نبذل قصارى جهدنا من أجل الوصول إلى الهدف المنشود، وهو بناء جيل يعي إجراءات السلامة والصحة العامة ويتصرف بطريقة آمنة وصحيحة في جميع جوانب الحياة.

اقرأ أيضا  «الإسكندرية للأعمال الهندسية» تعلن إبرام تحالف مع استيرنلج وويلسون الهندية

وأكد أن رسالة وزارة القوى العاملة هى تعزيز وتعميق ثقافة السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل؛ لضمان الوصول إلى نتائج مُرضية، وذلك لأن معرفة الأخطار والمخاطر التى يواجهها الإنسان أثناء حياته اليومية أو بسببها وطرق التعامل الصحيحة معهم يعد من حقوق الإنسان، فضلًا عن أنه يدعم قدراته ووعيه فى مختلف الأنشطة باحتياجات وتطبيقات السلامة والصحة العامة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »