اقتصاد وأسواق

القوى العاملة: اتفاقية يستفيد منها 830 عاملًا بأحد الفنادق الكبري

الاتفاقية جاءت انطلاقًا من الدور المنوط بالوزارة في تحقيق التوازن بين طرفي العملية الإنتاجية

شارك الخبر مع أصدقائك

نجحت جهود وزارة القوى العاملة، بالاشتراك مع النقابة العامة للعاملين بالسياحة والفنادق، وفندق وكازينو شيراتون القاهرة ، فى إبرام اتفاقية عمل جماعية يستفيد منها 830 عاملا بالفندق.

وأعلن محمد سعفان، وزير القوى العاملة، أن هذه الاتفاقية جاءت انطلاقًا من الدور المنوط بالوزارة في تحقيق التوازن بين طرفي العملية الإنتاجية، بهدف استقرار الأوضاع بالمنشآت، وحل كافة المنازعات التي قد تنشأ بينهما وديًا في إطار من الحوار والتشاور البناء وصولاً إلى تحقيق التوازن في علاقات العمل.

وقال الوزير : إن إدارة الفندق وافقت علي طلب موظفي الكازينو في استمرار التعاون بين طرفي التعاقد بما يحقق الصالح العام بالمنشأة ، وذلك بإلزام إدارة الفندق بالتوقف عن خصم 25% شهريا من مرتبات موظفي الكازينو والتي يتم خصمها لسداد مديونية الموظفين، وتمثل حصتهم من دعم المرتبات الذي تحملته الإدارة خلال فترات توقف أو اضطراب عمل الكازينو.

وأشار “سعفان” إلى أنه بدءاً من تاريخ نفاذ هذه الاتفاقية ، تقوم إدارة الفندق بخصم نسبة 10% من إجمالي حصيلة الإكراميات شهريا والتي سيقوم بتحويلها لحساب عمليات الفندق علي أن يتم تخصيص هذه النسبة لأغراض تسوية مديونية موظفي الكازينو، فضلا عن دعم وتطوير عمليات الكازينو والفندق والترويج والدعاية له وتطويره وتدريب موظفي الفندق للمحافظة علي مستواهم وتطويره وزيادة حصيلة الإكراميات بما يترتب عليه من ارتفاع مستوي أجورهم.

زيادة نسبة الخصم من الإكراميات

ونصت الاتفاقية علي أن تقوم إدارة الفندق بزيادة نسبة الخصم إلي 12% من إجمالي حصيلة الإكراميات من أول فبراير 2022 وحتي 31 ديسمبر 2025 علي أن يتم تخصيصها وفقا لما هو متفق عليه بالبند السابق.

واتفق طرفا الاتفاقية على أنه في حالة استقالة أو تقاعد أو انتهاء خدمة أي من مديري الكازينو المستفيدين من الاتفاقية المبرمة بواسطة لجنة الإكراميات بالكازينو في أول أغسطس 2007 والتي تنص علي تثبيت حصة مديري الكازينو في حصلة صندوق الاكراميات بنسبة 23% من هذه الحصيلة ، فإن حصة المدير المنتهية خدمته ستؤول تلقائيا إلي كافة موظفي الكازينو عدا المديرين المستفيدين من الاتفاقية المؤرخة بهذا التاريخ ، وتكون لاغية وغير ذي أثر بمجرد انتهاء خدمة آخر مدير يستفيد منها .

يذكر أن لجنة الإكراميات بكازينو فندق شيراتون المفوضة بإدارة وتوزيع حصيلة صندوق الإكراميات أبرمت اتفاقا يثبت حصة موظفي إدارة الكازينو من الإكراميات بنسبة 23% من إجمالي هذه الحصيلة.

وكانت تمثل جزءا كبيرا من مرتبات موظفي الكازينو ، وبدءاً من عام 2011 ولظروف قوة قاهرة متعلقة بالظروف السياسية والاقتصادية بالبلاد، أدت إلى اضطراب عمل الكازينو مما أثر بشكل كبير على الحصيلة .

وتقدم وقتها الموظفون بطلب لإدارة الفندق لدعم مرتباتهم خلال الفترة القاهرية ، واستجابت ، وذلك بتثبيت قيمة البنط (الإكراميات) التي يحصل عليها كل موظف شهريا ، علي أن تكون قيمته 200 جنيه ، وفي حال نقصه عن ذلك في شهر معين تدعم إدارة الفندق الفرق ، ويتم استقطاع الزيادة من الحصيلة لسدادها للفندق وهو ما تم فعلا .

ونظرا لعدم تحسن ظروف البلاد في 10 فبراير 2012، ونظرا لظروف غلق وتجديد الفندق فقد طلب الموظفين استمرار دعم مرتباتهم بنفس الطريقة وتثبيت قيمة البنط بـ 200 جنيه علي أن تتحمل الإدارة نصف القيمة والنصف الأخر يتحمله الموظفين علي أن يتم استقطاعه من الحصيلة وذلك حال زيادة قيمة البنط عن 200 جنيه ، وقد تحملت إدارة الفندق حوالي 26 ملين جنيه كدعم لمرتبات الموظفين.

وبناء علي ذلك تقدم موظفو الكازينو بطلب لإدارة الفندق لتعديل نظام توزيع حصيلة الإكراميات وسداد مديونيتهم التي تمثل حصتهم من دعم المرتبات الذي تحملته الإدارة خلال فترات توقف أو اضطراب عمل الكازينو، وهو ما جاء في إبرام الاتفاقية الحالية.

وقع الاتفاقية عن فندق وكازينو شيراتون القاهرة هانز يورج كريتنر المدير العام للفندق، وعن النقابة ممدوح محمدي رئيس رئيس النقابة، وعن اللجنة النقابية للعاملين بالفندق إبراهيم علي عبد الله رئيس اللجنة.

وقدم الوزير الشكر لطرفي الاتفاقية، على استجابتهم لجهود التسوية الودية وتفعيل دور المفاوضة الجماعية والحوار الهادف والبناء مما يعود بالنفع على كل منهما بالوصول على هذه الاتفاقية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »