استثمار

“القومية للأنفاق” توضح حقيقة تلقيها عرض صيني لتنفيذ أولى مراحل الخط الرابع

الجانب الياباني اشترط عند توفير قرض تمويل المشروع اقتصار طرح مناقصة التنفيذ علي الكيانات اليابانية بمعاونة الشركات المحلية

شارك الخبر مع أصدقائك

نفى المهندس أيسر أحمد رأفت، المتحدث الرسمي للهيئة القومية للأنفاق، ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي والصحف الإلكترونية بخصوص عرض شركات صينية العمل بمشروع مترو الخط الرابع بديلا عن الشركات اليابانية.

وأشار فى بيان أن ما تم تداوله غير صحيح، مهيبا بالصحف ومواقع التواصل الاجتماعي التأكد من الأخبار والمعلومات قبل تداولها وذلك لعدم حدوث تضارب وصدور معلومات مغلوطة باسم الهيئة قد تضر بمشاريعها القومية.

وتضم المرحلة الأولى للخط الربع 17 محطة، بطول 19 كيلومترًا، وتمتد من المحطة التبادلية غرب الطريق الدائري على حدود مدينة 6 أكتوبر، مرورًا بحدائق الأهرام، ثم المتحف المصري الكبير، حتى ميدان الرماية، ثم إلي شارع الهرم، حتى محطة الجيزة ليتقاطع مع الخط الثانى، ثم يمتد إلى “الملك الصالح”، ليلتقى مع الخط الأول، ثم يمتد حتى محطة الفسطاط.

يشار إلى أن الجانب الياباني اشترط عند توفير قرض تمويل المشروع، اقتصار طرح مناقصة تنفيذ المشروع علي الكيانات اليابانية بمعاونة الشركات المحلية،، ولنفس الشروط ايضا تم إختيار المكتب الاستشاري الياباني NE KEL، لتقديم استشارات الفنية لمدة 5 سنوات فترة تنفيذ المشروع مقابل 800 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »