سيـــاســة

القوات البحرية المصرية والهندية تنفذان تدريبًا عابرًا بنطاق الأسطول الشمالى في البحر المتوسط

بدأت فعاليات التدريب بعقد مؤتمر ما قبل الإبحار بغرض تنسيق الأنشطة التى سيتم تنفيذها، بالإضافة إلى تعارف القوات المشتركة لكلا الجانبين.

شارك الخبر مع أصدقائك

نفذت القوات البحرية المصرية والهندية تدريبًا بحريًّا عابرًا بإشتراك الفرقاطة المصرية (الإسكندرية) مع الفرقاطة الهندية (INS TABAR)، وذلك بنطاق مسرح العمليات للأسطول الشمالى بالبحر المتوسط.

استمرارًا للتدريبات المشتركة التى تُجريها القوات البحرية المصرية مع البحريات العالمية، والتى تهدف إلى تعزيز القدرات القتالية للوحدات البحرية وأطقمها، بما يجعلها قادرة على مواجهة التحديات، وبما يسهم فى دعم الأمن والاستقرار البحري بالمنطقة.

اقرأ أيضا  كلمة السيسي خلال القمة الثلاثية بين مصر وقبرص واليونان (صور)

بدأت فعاليات التدريب بعقد مؤتمر ما قبل الإبحار بغرض تنسيق الأنشطة التى سيتم تنفيذها، بالإضافة إلى تعارف القوات المشتركة لكلا الجانبين.

وتضمنت التدريبات مجموعة من الأنشطة القتالية البحرية المختلفة، منها تمارين مجابهة التهديدات البحرية غير النمطية، وتحليل صورة الموقف (سطحى، جوى)، وتمارين الحماية المشتركة لهدف حيوى بالبحر، بالإضافة إلى تمارين المواصلات، وكذا التدريب على إجراءات الأمن البحرى فى مناطق العمليات بالبحر المتوسط.

اقرأ أيضا  «رجل شرطة عصري واستحداث دبلوم السلام».. وزير الداخلية يستعرض ملامح تطوير المنظومة الأمنية أمام السيسي

ويعدّ هذا التدريب هو الثانى من نوعه الذى تجريه الفرقاطة الهندية (INS TABAR) مع وحدات من البحرية المصرية بنطاق الأسطول الشمالى، مما يدل على السعى المشترك لتبادل الخبرات بين البحريتين المصرية والهندية، وتأكيدًا لإمكانات وقدرات القوات البحرية المصرية فى العمل والتنسيق مع القوات البحرية العالمية لتأمين حركة الملاحة الدولية وخطوط المواصلات ودعم جهود الأمن البحرى بالمنطقة. 

اقرأ أيضا  انطلاق فعاليات التدريب المصرى السودانى المشترك «حارس الجنوب - 1» ‎ ‎

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »