نقل وملاحة

«القليوبية» تقيم 3 كيانات متنافسة على تنفيذ منظومة النقل الجماعى

تقدمت لمناقصة طرحت نهاية 2020

شارك الخبر مع أصدقائك

تعكف محافظة القليوبية على تقييم  3 شركات نقل جماعي، وهى «الفاطمية، والقدس، والإسراء»، بعد استبعاد شركتين، تقدموا  فى مناقصة طرحتها المحافظة أواخر 2020  لتنفيذ مشروع النقل الجماعى الذكى خلال الفترة المقبلة.

وقالت مصادر مطلعة لـ«المال»،  إن الشركات الثلاث حصلت على أعلى درجات تقييم فى العطاءات الفنية والمالية المقدمة، وجار حاليا البت فى التقرير النهائي، مشيرة إلى أنه مقرر الإعلان عن الفائزين قبل نهاية الشهر الجارى.

وذكرت أن مشروع النقل الجماعي، مقرر تنفيذه على 3 مراحل، الأولى ستبدأ قبل نهاية النصف الأول من 2021، يليها طرح مناقصة أخرى للتوسع فى شبكة الخطوط حال نجاح الفكرة، موضحة أن المحافظة ستقدم كافة المزايا والحوافز المطلوبة لجذب أكبر عدد ممكن من الكيانات الراغبة فى العمل.

اقرأ أيضا  «المصرية للملاحة» تطرح السفينة «رأس محمد» للبيع ديسمبر المقبل

وأوضحت  أنه من ضمن الحوافز المقدمة، تولى المحافظة  توفير الأراضى اللازمة للأتوبيسات خاصة فيما يتعلق بالجراجات والمحطات، بهدف تسهيل الأمر على المستثمرين، ودفع عجلة التنمية.

وذكرت  المصادر – التى طلبت عدم كشف هويتها- أن فترة التعاقد مع الشركات الفائزة 6 سنوات من تاريخ التوقيع، وتُجدد لفترة مماثلة، أو أقل منها، وذلك مرهون بموافقة الكيانات الخاصةعلى اشتراطات جديدة ستضعها المحافظة لاحقا.

وأشارت إلى أن قيمة التذكرة ستحدد طبقًا للمسافات، وليس نوعية الأتوبيس، لافتة إلى أن كل الحافلات ستكون بها الأنظمة الإلكترونية المتطورة التى تساعد فى تقديم خدمات جيدة للركاب، فضلا عن أنه اشترط أن تعمل بالغاز الطبيعى أو الكهرباء، وفقا للمعايير الأوروبية المحددة.

اقرأ أيضا  مواعيد القطارات المتجهة من القاهرة للمحافظات اليوم السبت 27-11-2021

ولفتت إلى أن سعر التذكرة ثابت لمدة عامين من توقيت إبرام العقد وعمل الشركات على المسارات المحددة بشكل فعلي، وتعديل القيمة بعد انتهاء المدة ووفقًا للوضع الاقتصادى فى ذلك الوقت، بما يضمن تحقيق هامش ربح مناسب للقطاع الخاص، لتغطية مصروفات التشغيل.

مصادر: المحافظة توفر متطلبات البنية الأساسية لجذب أكبر عدد من لاعبى القطاع الخاص

يشار إلى أن عددا من المحافظات بدأت تتجه لجذب شركات القطاع الخاص لتنفيذ النقل الجماعي، على غرار المنفذ بالقاهرة فى الوقت الحالي، وتقوم المنظومة، على تشغيل وحدات مينى باص 26 راكبا، بهدف فتح باب مشاركة القطاع الخاص للحكومة فى توفير وسيلة نقل جيدة تساعد على حل أزمة المرور.

اقرأ أيضا  مصر للطيران تقدم تخفيضات 50% على رحلاتها الدولية

ويبلغ عدد الشركات العاملة فى الوقت الحالى تحت مظلة مشروع النقل الجماعى داخل نطاق القاهرة الكبرى، 18 شركة محلية، بأسطول يتجاوز 1600 سيارة، على 122 خطًا، يربط المدن الجديدة مثل الشيخ زايد، والعبور والشروق، بالعاصمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »