Loading...

القطاع المصرفي المصرى الأقل تأثرًا بتداعيات الثورة

القطاع المصرفي المصرى الأقل تأثرًا بتداعيات الثورة
جريدة المال

المال - خاص

1:56 م, الثلاثاء, 23 أكتوبر 12

المال – خاص

كشف تقرير مجلة ذا بانكر عن تأثير ثورات الربيع العربى على القطاع المصرفى فى المنطقة، والتى من أبرزها انكماش نمو القروض فى البنوك البحرينية بنحو 0.14 % ، لتعد الدولة الخليجية الوحيدة التى شهدت تراجعاً فى معدلات نمو القروض .

ولفت التقرير إلى تراجع معدلات نمو محفظة القروض لدى 3 دول عربية أخرى هى الأردن ومصر وتونس بنسب تراجع 2.15 % ، 2.93 % ، 2.98 % على التوالى .

وأكد أن البنوك التونسية هى الأكثر تأثراً بالاضطرابات السياسية بشكل ملحوظ، لتسجل أعلى معدل انخفاض فى نمو الارباح بين البنوك العربية بنسبة 40.56 % ، إلى جانب النمو السلبى للائتمان بنسبة 2.98 % ، إلى جانب البطء الذى شهده نمو الأصول بنسبة 2.99 %.

وأشار إلى انعكاس تداعيات الثورة المصرية على القطاع المصرفى المصرى على نطاق محدود، لتنجح البنوك المصرية فى تحقيق معدلات نمو لكن بنسبة أقل من السنوات السابقة،لافتا إلى تراجع معدلات نمو أرباح القطاع بنحو 26.9 % والودائع بنحو 6.4 % والقروض بنسبة 2.93 % عما كان تسجله البنوك فى السابق .

وتجاهل التقرير تحليل أعمال القطاع المصرفى فى الدول التى نشبت فيها ثورات كليبيا واليمن، بالإضافة إلى سوريا التى ما زالت فيها الثورة مستمرة .

ولفت التقرير إلى تجنب البنوك العربية إلى حد كبير التعرض للاضطرابات السياسية الإقليمية، علاوة على استفادة بنوك دول مجلس التعاون الخليجى خاصة من المشهد الاقتصادى الإقليمى، بدعم من أسعار النفط القوية وارتفاع مستويات الإنفاق الحكومى، مما يمكنها من بناء مستويات عالية من رأس المال .

جريدة المال

المال - خاص

1:56 م, الثلاثاء, 23 أكتوبر 12