رياضة

القصة الكاملة.. كيف تسببت صداقات نسائية في طرد عمرو وردة من منتخب مصر

انتشر الكثير من الجدل حول بعض اللاعبين في المنتخب الوطني، الأمر لم يكن له علاقة بالأمور الفنية، ولكن المسألة تطورت إلى الاتهام بالتحرش، مرورًا بفيديوهات جنسية، انتهاءً بالاستبعاد نهائيًا من قائمة منتخب مصر

شارك الخبر مع أصدقائك

مع انطلاق بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019، والمُقامة في مصر في نسختها الـ32، انتشر الكثير من الجدل حول بعض اللاعبين في المنتخب الوطني، الأمر لم يكن له علاقة بالأمور الفنية، ولكن المسألة تطورت إلى الاتهام بالتحرش، مرورًا بفيديوهات جنسية، انتهاءً بالاستبعاد نهائيًا من قائمة منتخب مصر.

وتستعرض «المال» الترتيب الزمني للأزمة التي أثارت مواقع التواصل الاجتماعي، وأحدثت جدلًا واسعًا داخل معسكر «الفراعنة» أثناء خوضه لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2019.

بداية الأزمة عن طريق عارضة أزياء مصرية

الأزمة بدأت عندما نشرت عارضة أزياء مصرية تدعى «ميريهان» مجموعة من الرسائل التي وصلت لها عن طريق 4 من لاعبي المنتخب، على رأسهم عمرو وردة.

الرسائل كانت تبادل إعجاب من جانب اللاعبين لعارضة الأزياء، إلا أنها رأت أن تلك الأمور لا يجب أن تحدث، متهمه إياهم بالتحرش بها، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

الأمر نال غضب بعض من الجمهور المصري، الذي رأى أن تلك الأمور لا يجب أن تكون بداخل معسكر منتخب يسعى بكل جهده لحصد لقب أفريقي غاب عن مصر منذ 2010.

الأمر لم يتوقف عبر وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة فقط، ولكن تم تداوله عبر وسائل الإعلام والصحف التي نشرت العديد من الأخبار عن هذه الواقعة خلال الساعات الأخيرة.

رد فعل المنتخب وموقف أجيري من الحادث

بعد ساعات من انتشار الأزمة، خرج إيهاب لهيطة، المدير الإداري لـ«الفراعنة» ليعلن صحة الشائعات المنتشرة من جانب عارضة الأزياء، مُشددًا على أن المدير الفني للفريق خافيير أجيري حذر اللاعبين من تكرار الأمر، مطالبًا إياهم بالتركيز على البطولة القارية التي يخوضها المنتخب الوطني.

وخلال المؤتمر الصحفي استعدادًأ لمواجهة مصر والكونغو ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات، أعلن أجيري أنه تحدث بالفعل مع اللاعبين بشأن هذا الأمر، نافيًا استبعاد أي لاعب من المعسكر بعد تلك الأزمة.

رد فعل عمرو وردة بعد أزمة عارضة الأزياء

بعد تداول الواقعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قرر اللاعب عمرو وردة إغلاق حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة «تويتر»، وموقع الصور الشهير «إنستجرام»، خاصةً بعد الجلسة الشخصية التي جمعته بخافير أجيري.

رد فعل نجوم «الفراعنة» مع عمرو وردة بعد الأزمة؟

وبخ العديد من لاعبي المنتخب الوطني، عمرو وردة، وطالبوه بتحمل المسؤولية، وعدم التفكير في أي أمر آخر، وأن يصب تركيزه على البطولة لحصد اللقب الغائب منذ فترة عن مصر.

أول تعليق من عمرو وردة على واقعة التحرش

قبل مباراة مصر والكونغو، وعلى هامش التدريب الأخير للمنتخب، خرج عمرو وردة للصحفيين، مؤكدا أنه لم يتحدث إلى الفتاة منذ 3 أشهر وكل ما نشرته حاليًا مجرد شائعات من أجل الشهرة فقط، حيث قال نصًا: «البنت وحشة أوي».

فيديو جنسي جديد منسوب لـعمرو وردة مع فتاة مكسيكية

وفي صباح يوم مباراة مصر والكونغو، انتشر فيديو آخر للاعب عمرو وردة عن طريق فتاة ميكسكية عبر حسابها الرسمي على «تويتر»، بجانب نشر مجموعة من المحادثات التي دارت بينهما عبر تطبيق «واتس آب» تدور حول واقعة جنسية بين الطرفين.

وزعمت الفتاة المكسيكية – التي تدعي أنها صديقة اللاعب – أنه تم بينهما علاقة جنسية منذ فترة، وانتشر الأمر بشكل سريع عبر مواقع التواصل المختلفة.

رد فعل الجهاز الفني لمنتخب مصر على الفيديو الجنسي

فور انتشار الفيديو صباح اليوم الأربعاء، كشفت مصادر من داخل معسكر المنتخب أنه يتم التحقيق في الواقعة بعد انتشارها، للتأكد من صحتها أو عدمه، وعلى ضوء ذلك سيتم اتخذا قرار حاسم وصارم للحفاظ على تركيز اللاعبين في معسكر المنتخب.

وبعد ثبوت صحة الواقعة، قرر الجهاز الفني بقيادة خافيير أجيري، وبعد النقاش مع هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري، استبعاد عمرو وردة من قائمة المنتخب؛ في إطار المحافظة على الانضباط والالتزام داخل المعسكر.

رد فعل عمرو وردة على استبعاده من منتخب مصر

من جانبه، علق عمرو وردة، على قرار استبعاده قائلًا: «والله العظيم الفيديو متفبرك، ومش عارف مين اللي عمل كدة وعايز مني ايه وليه انا بالتحديد؟!».

وتقدم اللاعب عمرو وردة بعد استبعاده، بالاعتذار للجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة المكسيكي خافيير أجيري المدير الفني، وجميع زملائه بالمنتخب عما بدر منه خلال الساعات الماضية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »