اقتصاد وأسواق

القابضة للصوامع: تدريب العنصر البشري على منظومة الرقمنة الجديد

الهدف من منظومة رقمنة في صوامع القمح هو تحويلها إلى منظومة استباقية بدلا من كونها منظومة رد فعل

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد اللواء مهندس علاء أبو الرجال مستشار المشروعات الاستراتيجية بالشركة القابضة للصوامع والتخزين التابعة لوزارة التموين والتجارة الداخلية، أنه تم تجربة رقمنة منظومة صوامع القمح في صومعة بنها التابعة للشركة القابضة للصوامع والتخزين وذلك للتعرف على نقاط الضعف والتغلب عليها و نقاط القوة والعمل على زيادتها .

وقال أبو الرجال خلال مداخله هاتفية مع الإعلامية سارة حازم في برنامج “اليوم” على فضائية “دي أم سي” إن الهدف من منظومة رقمنة في صوامع القمح هو تحويلها إلى منظومة استباقية بدلا من كونها منظومة رد فعل .

اقرأ أيضا  أسعار الذهب اليوم في مصر 17-10-2021.. عيار 21 يسجل 776 جنيهًا

وأضاف أبو الرجال أن من أهداف الرقمنة أيضا هو عمل منظومة مخططة بشكل الكتروني تعتمد على العنصر البشرى المدرب تدريبا جيدا ، موضحا أنه سيتم تنميط العمليات والإجراءات على مستوى العمليات التخزينية بالكامل .

وتابع أبو الرجال أنه سيتم تبادل وتكامل البيانات والمعلومات على مستوى أي نقطة تخزينية والتي تشمل المطاحن والصوامع والشون الحديثة .

اقرأ أيضا  صندوق النقد : قد يتعين على البنوك المركزية بالشرق الأوسط رفع معدل الفائدة في هذه الحالة

وأشار إلى أنه بعد إجراء عملية تكامل وتبادل المعلومات سيتم نشرها لتوفير مدعمات اتخاذ القرار لمراكز اتخاذ القرار على مستوى الجمهورية .

وأوضح أبو الرجال أن تلك المنظومة ستوفر كل المعلومات والبيانات التي يمكن من خلالها اتخاذ القرار في التو واللحظة، بدلا من وقوع الحدث ثم التفكير في إجراءات اتخاذ القرار .

اقرأ أيضا  20 شركة إيطالية تعقد اجتماعات ثنائية مع منتجى الجلود لبحث الاستثمار المشترك

وأكد أبو الرجال أن تدريب العامل البشري من أساسيات تطوير منظومة صوامع القمح، وستؤثر الرقمنة على تقليل عوامل الهدر في القمح، بسبب اكتشاف الأخطاء والعمل على إصلاحها مسبقا قبل وقوعها .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »