عقـــارات

«القابضة للتشييد» و«عمر أفندي» يقران تسوية بقيمة 1.2 مليار جنيه

تتبع «عمر أفندى» «القابضة للتشييد» بعد بطلان خصخصتها وبيعها للمستثمر السعودى

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلن هشام أبو العطا، رئيس القابضة للتشييد والتعمير، أن الجمعية العمومية لشركة عمر أفندى ستقر خلال أسبوعين تسوية ديون بقيمة 1.2 مليار جنيه.

وأكد أن « القابضة للتشييد « ستحصل على أصول وفروع من عمر أفندى مقابل ديون مستحقة فى خطوة تهدف إلى تخفيف الأعباء عن الأخيرة.

وتتبع «عمر أفندى» «القابضة للتشييد» بعد بطلان خصخصتها وبيعها للمستثمر السعودى عبد الرحمن القنبيط بموجب حكم قضائى فى 2011، وتكفلت «القابضة للتشييد» بسداد ديونها المتراكمة للبنوك والعملاء ومؤسسة التمويل الدولية.

اقرأ أيضا  وزير الإسكان يلتقي إحدى مجموعات الرعاية الصحية لبحث إنشاء مستشفى بالعاصمة الإدارية

من ناحية أخرى، قال «أبو العطا» إن فوز شركة النصر العامة للمقاولات «حسن علام» التابعة للقابضة بمشروع إعادة تأهيل أحد أهم الجسور فى مدينة الموصل العراقية بتكلفة 240 مليون جنيه فرصة للتوسع وزيادة الأعمال خلال الفترة المقبلة.

وشدد على استعانة الحكومة المصرية بشركات القابضة للتشييد فى تنفيذ مشروعات إعادة الإعمار سواء فى ليبيا أو العراق ضمن الاتفاقيات الرسمية التى تم توقيعها مع الدولتين خاصة أنها الشركة الوحيدة التى تعمل حاليا فى السوق العراقية.

اقرأ أيضا  رئيس المجموعة لـ«المال»:«كابريول» تتبنى خطة طموح للتوسع فى السوق المصرية وتبدأ بالعاصمة الإدارية

وانتهت شركة حسن علام مؤخرا من إعادة تأهيل 3 جسور أخرى فى الموصل، حيث تم إسناد هذه المشروعات إلى الشركة من خلال مناقصات فازت بها بالمنافسة مع شركات أجنبية وتتفاوض الشركة حاليا لإنشاء جسر جديد بمحافظة كركوك العراقية.

كان «أبو العطا» قام مؤخرا بزيارة إلى العراق، وأجرى لقاءات مع عدد من المسئولين هناك لبحث تعزيز فرص التعاون وتنفيذ المزيد من مشروعات البنية التحتية فى العراق فى ضوء تنوع مجالات عمل الشركات التابعة فى المقاولات والكهرباء والإسكان.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »