Loading...

القابضة للتأمين تبحث عن «الشفافية» في عرض نتائج الشركات التابعة

القابضة للتأمين تبحث عن «الشفافية» في عرض نتائج الشركات التابعة
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 3 ديسمبر 06

أحمد رضوان:
 
فيما وصف احد المهتمين بسوق التأمين البيان الذي اصدرته الشركة القابضة حول نتائج اعمال شركاتها التابعة بأنه اول تدعيم للشفافية داخل السوق بعدما اكد البيان علي تكبد الشركات لخسائر في نتائج الاكتتاب التأميني ، وابتعد عن شعار “اضخم ميزانية في التاريخ” ،كما تجنب البيان لغة الإنجازات التي اعتدنا عليها ولا يعرفها احد ، مازالت هذه الشفافية في حاجة الي مزيد من الدعم لتشمل النتائج التي يتم الاعلان عنها صافي “خسائر” الاكتتاب التأميني بصفته هو النشاط الرئيسي للشركات ،مثلما ابرزت صافي عائد الاستثمار الذي جاء ايجابيا ، وكذلك مقارنة هذه البيانات بأعمال الشركات في العام المالي الماضي.

 
وبقراءة مفصلة الي النتائج التي اوردتها القابضة للتأمين، فإن اجمالي الاقساط المكتتبة للشركات العامة تراجعت الي 3.47 مليار جنيه في  2006 مقابل 3.49 مليار جنيه في 2007 في حين صعدت صافي الاقساط من 1.9 مليار جنيه الي 2 مليار جنيه.
 
وكان صافي العائد علي الاستثمارات هو البند الاكثر نموا في نتائج اعمال الشركات ، حيث ارتفع بشكل مطرد الي 2.5 مليار جنيه في 2006 مقابل 1.6 مليار جنيه في 2005 بزيادة بلغت نسبتها %56.3 بفعل نجاح شركة مصر للتأمين في بيع شريحة جديدة من استثماراتها خلال العام ساعدت في رفع صافي العائد علي استثماراتها الي 1.4 مليار جنيه.
 
وبلغت جملة الاقساط المكتتبة لـ مصر للتأمين 1.8 مليار جنيه ، مقابل 0.88 مليار جنيه للشرق ، و0.33 مليار جنيه للاهلية ، و0.38 مليار جنيه للشركة المصرية لإعادة التأمين.
 
في حين بلغ اجمالي التعويضات التي سددتها مصر للتأمين خلال العام 1.7 مليار جنيه ، و0.71 مليار جنيه للشرق ، و0.51 مليار جنيه للأهلية ، و0.47 مليار جنيه للمصرية لإعادة التأمين.
 
وعكس صافي العائد الاستثماري بالشركات الأربع اتجاه الشركات نحو بيع حصصها في الشركات المشتركة وشركات قطاع الاعمال العام ، حيث حققت مصر للتأمين صافي عائد علي استثماراتها بلغ 1.4 مليار جنيه مقارنة بـ 0.9 مليار جنيه في 2005 وحققت الشرق 0.53 مليار جنيه مقابل 0.29 مليار جنيه، و0.18 مليار جنيه للأهلية مقابل 0.19 مليار جنيه، و0.32 مليار جنيه للشركة المصرية لإعادة التأمين في 2006 مقابل 0.29 مليار جنيه في 2005.
 
وجاء النمو الذي شهده صافي العائد بالشركات ليقلل من حدة تراجع نتائجها في النشاط التأميني، فرغم تحقيق مصر للتأمين 1.4 مليار جنيه صافي عائد في استثماراتها الا ان صافي ربح الشركة بلغ 0.42 مليار جنيه ، كما بلغ صافي ربح الشرق للتأمين 0.091 مليار جنيه رغم تحقيق الشركة صافي عائد استثماري بلغ 0.53 مليار جنيه ، ونفس الشيء للتأمين الاهلية التي تراجع صافي ربحها من 21 مليون جنيه في 2005 ، الي 12 مليون جنيه في 2006 ، رغم تحقيقها 182 مليون جنيه صافي عائد!!
 
وبدوره قال محمود عبد الله رئيس الشركة القابضة للتأمين في البيان الذي اصدرته الشركة ان الشركات التابعة بدأت في تبني سياسة استثمارية جديدة تهدف الي تعظيم العائد علي استثماراتها المختلفة ، كما انه علي الجانب الاداري بدأت الشركات في الاستعداد عمليا لتنفيذ برنامج اعادة الهيكلة الذي يهدف الي التخلص من القيود الادارية الموروثة منذ سنوات.
 
وصف عبد الله نتائج اعمال الشركات التابعة الاربع عن العام المالي   2005/2006 بأنها “جيدة” في ظل تأثرها بخسائر التأمين الاجباري علي السيارات الذي تستنزف مواردها ويؤثر علي نتائج الفروع الاخري ، وهو ما ادي الي تحقيق خسائر في نتائج الاكتتاب التأميني.
 
وقال ان خطة عمل الشركة القابضة التي تم عرضها علي الجمعية العامة للشركة في اكتوبر الماضي ترتكز علي اسلوب الاصلاح بالتوازي مع عملية اعادة الهيكلة،  لذلك وضعت الشركة فروع التأمين الاجباري علي السيارات ضمن اولويات الاصلاح في المرحلة القادمة ، وتم اتخاذ خطوات فعلية في هذا الشأن منها تشكيل لجنة عليا للتأمين الاجباري علي السيارات تضم في عضويتها بجانب الشركة القابضة ، هيئة الرقابة علي التأمين وممثلين من الشركات التابعة وخبراء اكتواريين ومتخصصين في الحاسب الآلي ، ويهدف عمل اللجنة الي تشخيص وتحديد المشكلات التي تواجه هذا الفرع مع الاخذ في الاعتبار التقارير المقدمة من الخبراء الاكتواريين الذين تمت الاستعانة بهم في تنفيذ برنامج اعادة الهيكلة ، علي ان يلي ذلك وضع تصور للحلول المناسبة للحد من خسائر هذا الفرع.
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 3 ديسمبر 06