بورصة وشركات

القابضة الكويتية : 68.4 % من حملة الأسهم وافقوا على تغيير عملة التداول بالبورصة

القابضة المصرية الكويتية تفصح عن نتائج تحويل عملة التداول فى البورصة

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة القابضة المصرية الكويتية عن موافقة 68.4 % من حملة الأسهم على تغيير عملة التداول في البورصة المصرية من الدولار الأمريكي إلى الجنيه المصري.

وقالت القابضة الكويتية إنها تلقت بيانا من شركة مصر المقاصة والإيداع والقيد المركزى يفيد بتحول 461.2 مليون سهم إلى عملة تداول الجنيه (68.4%) ،بينما سيظل 213.3 مليون سهم بعملة تداول الدولار (31.6%) بالإضافة إلى باقى الأسهم المتاحة للتداول ببورصة الكويت.

وأشارت الشركة فى إفصاح للبورصة المصرية الخميس إلى أن عملية التداول بالجنيه المصرى ستبدأ على الأسهم المستجيبة اعتبارا من بداية جلسة الأحد القادم الموافق 19 سبتمبر الجارى بعد صدور قرار لجنة القيد بالموافقة على التعديل.

ووافق مجلس إدارة الشركة مطلع مارس الماضى على تحويل عملة التداول فى البورصة المصرية من الدولار الأمريكى إلى الجنيه المصري.

وفتحت الشركة الباب أمام حملة الأسهم لتلقي طلبات تحويل عملة التداول لمدة ثلاثة أشهر بدأت من 15 يونيو الماضي وانتهت 14 سبتمبر الجاري.

القابضة الكويتية : القوائم المالية ستظل تصدر بالدولار

الدولار جديد
الدولار جديد

وقالت الشركة في إفصاح للبورصة آنذاك (مطلع مارس )، إن هذا التحويل سيتم بعد استيفاء الإجراءات اللازمة مع الجهات المختصة فى مصر وسيكون متاحا للمساهمين الراغبين فى ذلك.

ونوهت الشركة بأن هذا التحويل لن يمتد إلى القوائم المالية التى ستظل تحتفظ بعملة الدولار الأمريكى فى مفرداتها.

اقرأ أيضا  أسعار العملات الأجنبية عالميا اليوم الخميس 14 أكتوبر 2021

كما وافق المجلس آنذاك على تجزئة القيمة الاسمية للسهم إلى 2.5 سنت أمريكى بدلا من 25 سنت أمريكى حاليا، إضافة إلى خطة بيع أسهم الخزينة تصل إلى 8 مليون سهم جرى شراؤها خلال فترة كورونا وفقا للقوانين والقواعد المعمول بها فى البورصة المصرية.

وبلغ رأسمال الشركة المصدر الحالى (بعد التجزئة)، 281.7 مليون دولار، موزعا على 1.12 مليار سهم، بقيمة إسمية 0.25 دولار.

ارتفاع أرباح الشركة إلى 109 مليون دولار فى ستة أشهر

القابضة-الكويتية.jpg
شركة القابضة المصرية الكويتية

وأظهرت أحدث نتائج أعمال مجمعة للشركة ارتفاع صافى أرباحها 109.2 مليون جنيه خلال النصف الأول المنتهى يونيو الماضى مقارنة بصافى أرباح بلغت 80.2 مليون دولار خلال الفترة المقارنة من 2020.

وارتفعت إيرادات الشركة إلى 349.3 مليون دولار خلال النصف المشار إليه مقارنة بايردات بلغت 290.2 مليون دولار خلال عام الفترة المقارنة من العام الماضى، وفقا للقوائم المرسلة للبورصة 19 أغسطس الجارى.

وكشفت آخر نتائج سنوية للشركة ارتفاع صافى أرباحها بشكل طفيف بنسبة 0.6% خلال 2020 لتسجل 116.2 مليون دولار، مقابل أرباح بلغت115.6 مليون دولار خلال 2019.

وارتفعت إيرادات الشركة إلى 557.9 مليون دولار خلال عام 020، مقارنة بايردات قدرها 523.9 مليون دولار خلال عام 2019.

وأظهرت القوائم المستقلة للشركة الأم تراجع صافى أرباحها إلى 3.9 مليون دولار بنهاية ديسمبر 2020، مقابل أرباح بلغت 13 مليون دولارخلال 2019.

اقرأ أيضا  سعر الدولار اليوم الخميس 14-10-2021 في البنوك المصرية

تأسست القابضة المصرية الكويتية عام 1997، وتعمل الشركة في مجال ترويج وتغطية الاكتتاب في الأوراق المالية والاشتراك في تأسيس الشركات التي تصدر أوراقا مالية أو في زيادة رؤوس أموالها وأعمال رأس المال المخاطر.

ويتوزع هيكل ملكيتها بين شركات، الكويتية للمقاصة ش م ك ، الخير الوطنية للأسهم والعقارات ، مون كابيتال بارتنرز ماستر فاند، أولاد علي الغانم للتجارة والمقاولات، المجموعة العملية القابضة ، وآخرين.

القابضة تؤسس شركتي تمويل إحداهما برأسمال 50 مليون جنيه

شريف الزيات الرئيس التنفيذي للشركة القابضة المصرية الكويتية
شريف الزيات الرئيس التنفيذي للشركة القابضة المصرية الكويتية

وأعلنت الشركة فى 24 أغسطس الماضى  عن شروعها في اجراءات تأسيس شركتين جديدتين، إحداهما متخصصة فى التمويل منتاهى الصغر برأسمال 50 مليون جنيه وذلك تأكيدا لما نشرته المال.

وقالت القابضة فى إفصاح مرسل للبورصة آنذاك،، إن شركة التمويل متناهى الصغر تحمل اسم (بدايتى) وجاري الحصول على ترخيصها من هيئة الرقابة المالية.

كما تقدمت الشركة بطلب موازى للرقابة المالية للحصول على موافقتها المبدئية لتأسيس شركة أخرى فى مجال التمويل الاستهلاكى (لم تسمها بعد).

وعلمت المال من مصادر، أن الرقابة المالية فى مرحلة فحص دراسة الجدوى المقدمة من الشركة تمهيداً للحصول على الترخيص المبدئى لمزاولة النشاط، الذى ربما يستغرق نحو شهر ونصف تقريبًا.

اقرأ أيضا  أحمد الجندى لـ«CEO Level»: «تنمية كابيتال فينشرز» تستحوذ على حصة أقلية فى «مرافق حسن علام»

ويضم سوق التمويل متناهى الصغر فى مصر عددًا محدودًا من الشركات أبرزها: «تنمية، وريفى، وتساهيل، أمان، وسنده، وتمويلى، والأولى، وفيتاس، وتمكين وكاش للتمويل متناهى الصغر».

وتتوقع الشركة أن توفر هاتين الشركتين حوالى 3000 فرصة عمل جديدة بصورة مباشرة وغير مباشرة خلال السنوات الأربع القادمة.

كما تخطط لزيادة نشاطها فى مجال الخدمات المالية غير المصرفية ، كما تدرس فى الوقت الحالى عدد من الفرص الاستثمارية فى قطاع الطاقة بأفريقيا والشرق الأوسط.

وفسرت المصادر،اقتحام الشركة لمجال الخدمات المالية غير المصرفية برغبتها فى تحقيق التكامل بين الأنشطة المختلفة، خاصة قطاع التأمين التى دخلت فيه بقوة مؤخرًا باستحوذها على حصة أغلبية فى «الدلتا للتأمين»، وحصة مؤثرة فى «المهندس للتأمين».

وفى سياق متصل، قال شريف الزيات، الرئيس التنفيذي للشركة القابضة المصرية الكويتية، أن شركته تستهدف زيادة حصتها مجددًا في الإسكندرية للأسمدة للوصول إلى 63- 64% مقابل 55% في الوقت الحالي.

وأفصحت الشركة فى 24 مارس الماضى عن رفع حصتها فى الإسكندرية للأسمدة من 45.5% إلى 55.4% عبر شراء حزمة أسهم بقيمة 50 مليون دولار.

كما تعتزم المصرية الكويتية ضخ استثمارات 500 مليون دولار خلال الخمس سنوات القادمة ،منهم 300 مليون دولارسيجرى ضخهم فى مشروعات الشركة المختلفة داخل مصر خلال العام الحالى والقادم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »