اقتصاد وأسواق

الفوائد تقتنص النسبة الأكبر من مصروفات الدولة المصرية منذ 2015 (جراف)

أعلى نسبة كانت 40% العام المالي 2019-2020

شارك الخبر مع أصدقائك

أظهرت بيانات صادرة عن وزارة المالية إن بند فوائد القروض يهيمن على النسبة الأكبر من مصروفات الميزانية العامة للدولة منذ العام المالي 2015 – 2016، وحتى موازنة السنة المالية المقبلة 2021 – 2022، بنسب تراوحت بين 30 و 40%.

أعلى نسبة كانت 40% العام المالي 2019-2020

وأظهرت بيانات الوزارة أن نسبة الفوائد إلى المصروفات جاءت كالتالي:

  • %30 العام المالي 2015 -2016.
  • %31 العام المالي 2016-2017.
  • %35 العام المالي 2017-2018.
  • %39 العام المالي 2018-2019.
  • %40 العام المالي 2019-2020.
  • %35 متوقع العام المالي 2020-2021.
  • %32 مستهدف العام المالي 2021-2022.
اقرأ أيضا  أسعار الأسمنت اليوم للمستهلك 26-9-2021.. زيادات جديدة تعرف عليها

ووفقا لبيانات الوزارة تستهدف موازنة السنة المالية القادمة أن تسجل فوائد القروض المحلية والأجنبية 32% من المصروفات، بقيمة 579.5 مليار جنيه، بنسبة 8.2% من الناتج المحلي، مقارنة بـ 566 مليار جنيه، بنسبة 8.3%، من الناتج المحلي بالموازنة المعدلة للسنة المالية الحالية.

وتستهدف موازنة السنة المالية المقبلة مصروفات بقيمة 1.4 تريليون جنيه، وإيرادات قيمتها 1.36 تريليون جنيه، وفقا للبيان المالي للموازنة العامة للدولة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »