ثقافة وفنون

«الفلوس» و«لص بغداد» خارج أفلام موسم عيد الأضحى فى اللحظات الأخيرة

رغم أن بعض الأفلام السينمائية كان صناعها يعلنون الفترة الأخيرة أنها ستتواجد وتنافس في موسم عيد الاضحى السينمائي مع أفلام أخرى مثل ولاد رزق 2 والفيل الازرق 2 وخيال ماتة والكنز 2 . لكن هذه الافلام خرجت في اللحظات الأخيرة…

شارك الخبر مع أصدقائك

رغم أن بعض الأفلام السينمائية كان صناعها يعلنون الفترة الأخيرة أنها ستتواجد وتنافس في موسم عيد الاضحى السينمائي مع أفلام أخرى مثل ولاد رزق 2 والفيل الازرق 2 وخيال ماتة والكنز 2 .

لكن هذه الافلام خرجت في اللحظات الأخيرة من موسم عيد الأضحى الذي أوشك على انطلاقه بعد أيام قليلة، وكانت مفاجأة للجمهور منها فيلم الفلوس للنجم تامر حسني وفيلم الاوضة الضلمة الصغيرة للنجم اكرم حسني وفيلم لص بغداد ايضا للنجم محمد عادل امام .

ماجدة موريس : هؤلاء النجوم فضلوا الاحتفاظ بمكانتهم والانسحاب من الموسم

تقول الناقدة ماجدة موريس إنه بالتاكيد توجد أمور إنتاجية لم تكتمل عناصرها في هذه الافلام لذلك خرجت من موسم عيد الأضحى في اللحظات الأخيرة بعد الاعلان عن وجودها فيه سابقا.

واشارت الى أن هؤلاء النجوم انسحبوا من موسم عيد الاضحى بسبب احتداد المنافسة وسخونتها فيه بأفلام الفيل الازرق وولاد رزق والكنز وخيال ماتة وجميعها افلام لنجوم مهمين وقوية لذلك فضل نجوم آخرون الانسحاب والتراجع قليلا للوراء للاحتفاظ بمكانتهم في السينما والايرادات خاصة تامر حسني ومحمد عادل امام الذين حققا ايرادات مرتفعة بافلامهم السابقة لكن دون وجود منافسة حقيقيقة مع افلام ونجوم بقوة الفيل الازرق وولاد رزق وخيال مآتة في موسم واحد لاول مرة .

وتابعت الى أن فريق انتاج افلام كريم عبد العزيز واحمد عز واحمد حلمي كبير جدا ومحترف ، ومن الصعب منافستهم بافلام اقل مستوى منهم لذلك فضل بعض النجوم عدم التواجد في نفس الموسم .

نادر عدلى: القوة التسويقية لموسم عيد الأضحى لاتحتمل 7 افلام هامة

يقول الناقد نادر عدلي ان القوة الشرائية والتسويقية للافلام السينمائية لا تحتمل وجود 7 افلام لنجوم كبار في موسم عيد الاضحى السينمائي، لذلك شىء ايجابى خروج 3 افلام مهمة لنجوم مهمين مثل تامر حسني واكرم حسني ومحمد عادل امام من موسم العيد الكبير .

واضاف للمال ان انتاجية افلام عيد الفطر الماضي لو لاحظنا هي اقل بكثير من انتاجية افلام عيد الاضحى ، وذلك امر صحى لان موسم عيد الاضحى فيه افلام قوية حيث حقق فيلم الفيل الازرق 2 50 مليون جنيه قبل بدء عيد الاضحى وذلك رقم قياسى.

وتابع قائلا: السوق لن يتحمل ميزانية ضخمة تتعدى 100 مليون جنيه لـ 7 افلام مهمة في موسم واحد لذلك الافضل خروج بعض الافلام من موسم عيد الاضحى مثلما حدث.

فايزة هنداوى: خروجها لن يؤثر سلبا والأفضل عرضها بعد العيد

ترى الناقدة فايزة هنداوي أن خروج هذه الافلام الثلاثة من موسم عيد الاضحى السينمائي في اللحظات الاخيرة، لن يؤثر عليها او على قوة موسم عيد الاضحى لانه غني بالافلام القوية لنجوم كبار مثل الفيل الازرق 2 لكريم عبد العزيز وولاد رزق لاحمد عز وخيال مآتة الذي يشهد عودة احمد حلمي للسينما بعد غياب طويل.

واشارت للمال إلى أن ايرادت موسم عيد الاضحى السينمائي ستكون مرتفعة جدا هذا العام عن السنوات الماضية لوجود افلام مهمة، اضافة ان تاجيل عرض افلام تامر حسني واكرم حسني ومحمد امام لبعد العيد سيكون افضل لانهم سيكونون حلقة وصل بين افلام موسم عيد الاضحى مثلما حدث مع فيلم الفيل الازرق 2 لكريم عبد العزيز حينما قرر صناعه عرضه قبل بداية موسم عيد الاضحى ب3 اسابيع وحقق نجاحا كبيرا .

وتابعت هنداوي أن موسم عيد الاضحى لن يتأثر بغياب افلام تامر حسني واكرم حسني ومحمد امام لسبب اخر، لان موسم عيد الاضحى يضم ايضا افلام عيد الفطر المهمة مثل الممر لاحمد عز وكازبلانكا لامير كرارة، بالاضافة للافلام الجديدة التي ستعرض في عيد الأضحى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »