اقتصاد وأسواق

ا”لفلاحين والمنتجين الزراعيين” تكرم الأمهات المثاليات في الريف

ا"لفلاحين والمنتجين الزراعيين" تكرم الأمهات المثاليات في الريف

شارك الخبر مع أصدقائك

 الصاوي احمد

 كرمت النقابة العامة للفلاحين والمنتجين الزراعيين، عددا من الأمهات المثاليات، من أبناء الريف المصرى، ممن نجحن فى مواجهة صعوبات الحياة والتغلب عليها، وقمن بتربية الأبناء والوصول بهم إلى بر الأمان، وجاء التكريم فى إطار المشاركة المجتمعية من النقابة خلال الاحتفال بمناسبة عيد الأم لعام 2015.

قام الحاج فريد واصل، النقيب العام للفلاحين والمنتجين الزراعيين، الأمهات المثاليات المكرمات، بتقديم درع النقابة وميدالية فضية بالإضافة إلى شيك بنكى لهن، كنوع من التكريم المادى والمعنوى للأمهات المثاليات المنتميات لقطاع الفلاحين.

 وطالب واصل، الحكومة، بضرورة الاهتمام بأبناء الريف، وتوفير سبل المعيشة الطيبة والكريمة لهم، حيث توجد بعض القرى والنجوع المحرومة حتى الآن من المرافق الأولية التى لا يمكن للإنسان الاستغناء عنها. كما اتهم النقيب العام للفلاحين والمنتجين الزراعيين، وزارة التضامن الاجتماعى، بإهمال نساء الريف خلال احتفالات تكريم الأم المثالية، والتى يتم خلالها اختيار سيدات المجتمع، فى الوقت الذى يضم الريف المصرى الملايين من قصص الكفاح والنجاح التى شيدت فيها نساء غير متعلمات بيوت العلم، وساهمت فى تقديم العلماء ورجال المجتمع للوطن .

 ومن بين المكرمات كانت السيدة وداد عبدالفتاح أبوالدهب، البالغة من العمر 80 عاما، المقيمة فى عزبة عداه، بقرية بنى أبوصير، التابعة لمركز سمنود بالغربية، وبدأت قصة كفاح الحاجة وداد، منذ 30 عاما حيث توفى زوجها، حيث واجهت صعوبات الحياة دون كلل أو ملل، حيث رحل زوجها تاركا بجوارها 11 ابنا، بينهم 3 ذكور، و8 إناث، وعاشت وداد رحلة طويلة من الكفاح، وسهرت الليالى تنتظر الأمل، حتى نجحت خلال مشوار حياتها، وكبر الأبناء، وسافر أحدهم إلى دولة العراق الشقيقة، وانقطعت أخباره عن الأسرة، وعاشت الأم وأبناؤها حالة من الحزن الشديد حتى الآن، حيث ضاق الجميع من عدم وجود أية أخبار عنه حتى الآن، وقالت الحاجة وداد، إن أحلامها تحققت بتربية أبنائها، ونجاحها فى تعليمهم وتزويج البنات الثمانية،

 وأضافت : أنها راضية بقدر الله وقدره، وأن آخر أحلامها الآن تتمثل فى الاطمئنان على ابنها المقيم فى العراق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »