اقتصاد وأسواق

«الفلاحين»: «الدلتا لبنجر السكر» تعاقدت على زراعة 110 آلاف فدان

أكدت النقابة أنه تمت زيادة قدرها 16 ألف فدان مقارنة بالعام الماضى

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت النقابة العامة الفلاحين الزراعيين، عن نجاح شركة الدلتا لبنجر السكر، برئاسة الدكتور أحمد أبو اليزيد رئيس مجلس إدارة الشركة على التعاقد مع المزارعين على زراعة 110 الآف فدان بنجر سكر، بنظام الزراعة التعاقدية، وذلك مقابل التعاقد على 96 ألف فدان فى نفس الفترة من العام الماضى.

وأكدت النقابة أنه تمت زيادة قدرها 16 ألف فدان مقارنة بالعام الماضى، حيث إنه ولأول مرة يتم الاهتمام بمنظومة تطوير زراعة وإنتاجية بنجر السكر بالأراضي القديمة ونشر زراعة الأصناف وحيدة الأجنة عالية الإنتاجية من خلال إنشاء المجلس التنفيذي لتطوير إنتاجية بنجر السكر بمحافظة كفر الشيخ، وعمل زيارات مكثفة وإرشاد لمزارعي البنجر وادخال الأصناف الحديثة.

وقال النوبي ابواللوز الأمين العام لنقابة الفلاحين الزراعيين، إن شركة الدلتا لبنجر السكر توفر تقاوى بنجر السكر للمزراعين بسعر مدعم وكذلك توفير الاسمدة والمبيدات بأسعار مدعمه ويتم سدادها لأجل ولحين توريد المزارعين محصول بنجر السكر للشركة واستلام ثمن.

ولفت إلى أن الشركة بدأت هذا العام فى التوسع فى زراعة تقاوى بنجر السكر أحادية الجنين على مستوى عدد من المراكز بالمحافظات.

وأشاد امين عام الفلاحين ،بنجاح الشركة فى تصدير أول دفعة من منتج “المولاس” بمعدل 10 آلاف طن ، وذلك من الكميات المتعاقد عليها، حيث تم طرح مزايدة لـ 50 ألف طن مولاس، وسيتم تصدير 30 ألف طن منهم بالعملة الصعبة على مراحل، و20 ألف طن فى السوق المحلى، كما تم طرح أيضا مزايدة لتصدير 60 الف طن “لب بنجر ” والذى يستخدم فى صناعة الأعلاف.

ولفت إلى أنه من المستهدف إنتاج كميات من السكر السائب الأبيض هذا الموسم من خلال مصنع الشركة تقدر بـ300 ألف طن بزيادة نحو 40 ألف طن عن العام الماضى، كما أنه من المستهدف أيضا إنتاج ما يقرب من 130 ألف طن مولاس وكذلك إنتاج 140 ألف طن “لب بنجر” لاستخدامه فى صناعة الأعلاف.

وأوضح ابو اللوز أنه تم تطوير خطوط الإنتاج ورفع كفاءة طاقة تشغيل المصنع من 14 ألف طن بنجر إلى 20 ألف طن بنجر يوميا، مما ساهم فى زيادة معدلات إنتاج السكر المحلى من البنجر وكذلك زيادة معدلات إنتاج المولاس، بجانب افتتاح محطة معالجة مخلفات الصرف الصناعى للمصانع، التى تعد أكبر وأول محطة صرف صناعى تعمل بتكنولوجيا المعالجة البيولوجية.

وأشار إلى أن المحطة تعالج مياه الصرف الصناعى لحماية البيئة من التلوث وفقا لتوجيهات القيادة السياسية وتعلميات الدكتور على المصيلحى وزير التموين لتطوير منظومة صناعة السكر فى مصر وفق أحدث التقنيات،وذلك بعد افتتاح المصيلحى أعمال تطوير وتحديث مصنع شركة الدلتا لبنجر السكر بمحافظة كفر الشيخ بعد رفع كفاءة طاقة تشغيل المصنع من 14 ألف طن بنجر إلى 20 ألف طن بنجر يوميا وإنتاج أكثر من 3 آلاف طن سكر يوميا.

وأشار «أبو اللوز» الى أن شركة الدلتا لبنجر السكر هى كبرى شركات إنتاج بنجر السكر فى الشرق الأوسط، وأن المصانع الخاصة بها على مساحة 105 أفدنة حيث يوجد لدى الشركة خطان إنتاج بكفاءة إنتاجية 350 ألف طن وتمثل 13% من احتياجات مصر من السكر، لافتا إلى أن الحكومة حريصة على تطوير زراعة وإنتاج السكر من البنجر، وكذلك المحاصيل المرتبطة بإنتاج السكر مثل القصب، حيث تعد ذلك من أهم الصناعات التحويلية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »