بنـــوك

«الفرنك»يصعد بعد قرارات البنك الوطني السويسري

 هز البنك الوطني السويسري (المركزي) الأسواق المالية اليوم الخميس بإلغائه سقفا مفروضا منذ ثلاث سنوات لسعر الفرنك وهو ما دفع العملة الوطنية التي تعتبر استثمارا آمنا لتجاوز الحد البالغ 1.2 فرنك لليورو بشدة وأذكى المخاوف بشأن الاقتصاد الذي يعتمد على التصدير.

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات:

 هز البنك الوطني السويسري (المركزي) الأسواق المالية اليوم الخميس بإلغائه سقفا مفروضا منذ ثلاث سنوات لسعر الفرنك وهو ما دفع العملة الوطنية التي تعتبر استثمارا آمنا لتجاوز الحد البالغ 1.2 فرنك لليورو بشدة وأذكى المخاوف بشأن الاقتصاد الذي يعتمد على التصدير.

 
وارتفعت العملة السويسرية الفرنك مقابل جميع العملات الرئيسية بعدما فاجأ بنك سويسرا المركزي الأسواق وألغى الحد الأدنى لتسعير الفرنك مقابل اليورو وخفض أسعار الفائدة على الودائع.

 

وقام المركزي السويسري بخفض معدل الفائدة على الودائع المصرفية لديه بنحو 0.5% من -0.25% إلى -0.75%، في محاولة لكبح جماح الطلب الكبير على الفرنك السويسري، وتذبذب مؤشر الدولار الأمريكي بصورة حادة بعدما سجل أعلى مستوى منذ نوفمبر 2003 وترقب المستثمرين البيانات عن الاقتصاد الأمريكي.

 

كما ألغى البنك المركزي السويسري الحد الأدنى لسعر صرف الفرنك السويسري أمام اليورو المحدد عند 1.2 فرنك سويسري لليورو الواحد، منهيا سياسة تبلغ من العمر ثلاث سنوات كانت تهدف إلى حماية الاقتصاد السويسري من الديون السيادية في منطقة اليورو.

شارك الخبر مع أصدقائك