لايف

الفرق العربية تسعى لمواصلة مشوارها في كأس الاتحاد الأفريقي

على المصرى: بعد تعادله بهدف لمثله خارج ملعبه مع إم.كيه إيتانشيتي القادم من الكونجو الديمقراطية في جولة الذهاب، سيفكر الإسماعيلي أولا في تجنب مواجهات بين مشجعيه والشرطة قبل أن ينزل لاعبوه الى الملعب لخوض مباراة الاياب. وقررت وزارة الداخلية اقامة…

شارك الخبر مع أصدقائك

على المصرى:

بعد تعادله بهدف لمثله خارج ملعبه مع إم.كيه إيتانشيتي القادم من الكونجو الديمقراطية في جولة الذهاب، سيفكر الإسماعيلي أولا في تجنب مواجهات بين مشجعيه والشرطة قبل أن ينزل لاعبوه الى الملعب لخوض مباراة الاياب.

وقررت وزارة الداخلية اقامة المباراة أمام مدرجات خالية، بسبب التوتر السياسي في البلاد، لكن قرارا مماثلا في مباراة للزمالك بدوري أبطال افريقيا الاسبوع الماضى، تسبب في اشتباكات بين المشجعين والشرطة بعدما تحدت الجماهير القرار.

وحث محمد أبو السعود رئيس الإسماعيلي، مشجعي الفريق على الالتزام بالقرار، وقال للموقع الرسمى للنادى: “مجلس إدارة الإسماعيلي يقف في صف واحد مع جماهيره، ولم يقصر في نقل رغبة النادي وإدارته وجماهيره في حضور المباراة، لأننا في حاجة لتشجيع الجماهير في هذه الأوقات.”

وتابع: “لم نقصر في اتخاذ كل الاجراءات التي تكفل حضور الجماهير للقاء، ولكن هناك رؤية من قبل الجهات الأمنية نحو اقامة المباراة بدون حضور جماهيري ونحن نقدرها.”

فيما يتطلع وادي دجلة الى التقدم نحو الدور التالي في ظهوره الأول على المستوى القاري، بعد تعادله 1-1 خارج ملعبه مع دوان ممثل توجو في المباراة الأولى.

واذا تفادى الدفاع الحسني الجديدي المغربي أي مفاجآت في الاياب غدا الاحد، فانه سيتأهل بسهولة على الأرجح الى الدور الثاني، بعدما عاد من جامبيا بالفوز 2-صفر على جامتيل في مباراة الذهاب.

لكن منافسه المحلي المغرب الفاسي سيواجه مهمة أصعب كثيرا أمام ميدياما الغاني اليوم السبت عقب خسارته ذهابا 3-صفر.

وكافح شباب قسنطينة الجزائري ليتجاوز الدور السابق بشكل مثير على حساب نيجليك ممثل النيجر، عندما احتاج الى هدف في نهاية الوقت المحتسب بدل الضائع، وسيخوض مواجهة أسهل هذه المرة ضد رد ليونز الليبيري غدا الاحد عقب فوزه في اللقاء الأول 1-صفر.

فيما فشل أهلي شندي السوداني فى التأهل، بعدما أكتفى أمس الجمعه بالفوز على كيجالي الرواندي بهدف نظيف، وهى نفس نتيجة لقاء الذهاب، ليحتكم الفريقان لركلات الترجيح، التى وقفت بجانب الفريق الرواندى ويفوز 5-4.

فيما لم يجد النجم الساحلي التونسي صعوبة فى تعويض هزيمته بهدف نظيف في مباراة الذهاب أمام كارا برازافيل الكونجولي، وحقق فوزا بثلاثية دون رد.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »