استثمار

الغرفة التجارية:نسعى لجذب استثمارات هندية فىو”التدوير” و”السفن” و”قناة السويس”

نظم مركز مولانا آزاد للثقافة الهندية التابع للسفارة الهندية بالقاهرة احتفالية "أيام الهند" في محافظة السويس وذلك يومي 16-17 نوفمبر الجارى ، وقد تم تنظيم الاحتفالية بالتعاون مع محافظة السويس وقصر ثقافة محافظة السويس والغرفة التجارية في السويس وجامعة السويس.

شارك الخبر مع أصدقائك

 سمر السيد:

نظم مركز مولانا آزاد للثقافة الهندية التابع للسفارة الهندية بالقاهرة احتفالية “أيام الهند” في محافظة السويس وذلك يومي 16-17 نوفمبر الجارى ، وقد تم تنظيم الاحتفالية بالتعاون مع محافظة السويس وقصر ثقافة محافظة السويس والغرفة التجارية في السويس وجامعة السويس.

وخلال اللقاء الذي عقده سعادة سفير الهند  نافديب سوري مع محافظ السويس اللواء العربي السروي ورئيس الغرفة التجارية في السويس،  وناقش الجانبان فرص تعزيز التعاون الاقتصادي بين الهند ومصر.
وحضر اللقاء الذي عقد بمقر الغرفة التجارية حوالي 60 من رجال الأعمال المصريين، كما حضره ممثلي الشركات الهندية التي تمتلك استثمارات في السويس ، وأعرب أعضاء الغرفة التجارية عن اهتمامهم بجذب استثمارات هندية جديدة وخاصة في مجالات تكنولوجيا المعلومات وتدوير القمامة ومشروعات الصوبة الزراعية وبناء السفن. كما ناقش الجانبان فرص الاستثمار المتاحة للشركات الهندية في مشروع تنمية قناة السويس.
ودعا سفير الهند المؤسسات المصرية للمشاركة في مؤتمرات التجارة الدولية وقمة الشراكة الهندية-العربية المقرر عقدها في الهند لجذب الاستثمارات الهندية.
 
وقد قوبل سفير الهند بترحيب حار من جانب فناني الرقص الشعبي بقصر الثقافة في السويس حيث نظم المركز الثقافي الهندي معرضاً للحرف اليدوية والآلات الموسيقية الهندية. وعقب ذلك، تم توزيع الجوائز على الفائزين في مسابقة الرسم “لمحات من الهند”، والتي تم تنظيمها يوم 16 نوفمبر 2014 وشارك فيها أكثر من 600 من الطلاب من أكثر من 35 مدرسة بالسويس. وخلال تلك الاحتفالية الثقافية، تم تقديم عرض فني للرقص الهندي والموسيقى التراثية المصرية.
 
وقام السفيرسوري بزيارة اثنتين من الشركات الهندية في السويس – هما شركة مصر العالمية للسيليكات وشركة جلاكسي للكيماويات – واللتان تمتلكان استثمارات كبيرة في محافظة السويس،  وقد رافق السفير نافديب سوري في زيارته للشركتين الهنديتين كل من سكرتير عام محافظة السويس  محمد مرسي، ورئيس منطقة عتاقة سعيد العبيدي حيث التقوا بالإدارة والعاملين بالشركتين.
 
وفي إطار احتفالية يوم الهند، قام كل من السفير نافديب سوري ومحافظ السويس اللواء العربي السروي بافتتاح معرض للصور الفوتوغرافية حول العلاقات الهندية-المصرية، الذي يرصد الأواصر التي جمعت بين البلدين على مدى قرن من الزمان، وكذلك معرض حول الاستثمارات الهندية في مصر. وعقب افتتاح المعرض، تم عقد لقاء مع سبعة من عمداء الكليات بجامعة السويس وعدد من الأساتذة وممثلي الطلاب. وعقب اللقاء، تم تخصيص وقت للإجابة عن تساؤلات الطلاب والأكاديميين.
ورداً على سؤال حول فرص التدريب والمنح الدراسية التي يمكن أن يقدمها الجانب الهندي لطلاب جامعة السويس، قال السفير الهندي: “لقد أقامت الهند بالفعل مشروع الشبكة الإليكترونية الإفريقية الذي يقدم خدمات التعليم عن بعد والعلاج عن بعد، حيث يقوم المشروع بربط جامعة الإسكندرية مع عدد من المؤسسات التعليمية البارزة في الهند، كما يقوم بربط مركز الإسكندرية الطبي مع عدد من المستشفيات الهندية المتخصصة. ويمكن لجامعة السويس الاستفادة من هذه الخدمات من خلال ربطها بالمشروع.
و تعد جامعة الإسكندرية مركز مشروع الشبكة الإليكترونية الإفريقية في منطقة شمال إفريقيا. كما نقدم أيضاً منحاً دراسية للحصول على درجة الدكتوراه في إطار برنامج زمالة سي.في رامان والمنح التي يقدمها المجلس الهندي للعلاقات الثقافية، والتي يمكن للجامعة أن تستفيد منها.”

شارك الخبر مع أصدقائك