استثمار

الغرفة الأمريكية تدعم تحويل المعونة إلي استثمارات مباشرة

كتبت- مني كمال :   كشف عمر مهنا الرئيس الجديد للغرفة التجارية الامريكية بالقاهرة عن اتجاه مجلس الادارة الي دعم رؤية السفير الامريكي بالقاهرة فرانسيس  ريتشارد دوني لتجاوز الصيغ التقليدية للمعونة الامريكية واستبدالها بصيغة اكثر تطورا ومرونة في شكل تدفقات…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتبت- مني كمال :
 
كشف عمر مهنا الرئيس الجديد للغرفة التجارية الامريكية بالقاهرة عن اتجاه مجلس الادارة الي دعم رؤية السفير الامريكي بالقاهرة فرانسيس  ريتشارد دوني لتجاوز الصيغ التقليدية للمعونة الامريكية واستبدالها بصيغة اكثر تطورا ومرونة في شكل تدفقات استثمارية مباشرة.

 
قال مهنا ان اجندة مجلس الغرفة الجديد تؤيد تعظيم حجم التبادل التجاري بين البلدين وزيادة فرص الاستثمار بدلا من استمرار التفاوض حول بقاء  المعونة.
 
واشار الي امتلاك الجانب الامريكي اطروحات جديدة تتفق مع هذا التوجه ولن يتم  كشف النقاب عنها قبل عام 2008 في عهد الادارة الامريكية الجديدة.
 
وفيما يتعلق بقضية منطقة التجارة الحرة بين البلدين قال مهنا انه سوف يعتمد علي نفوذ وثقل الشركات الامريكية الاعضاء بالغرفة للضغط علي صانع القرار من اجل توقيع الاتفاقية خلال الفترة القادمة.
 
ولم يستبعد تلويح الجانب المصري بورقة اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الاوروبي وسحب البساط تدريجيا من الشريك الامريكي في حالة تأخر التوصل الي اتفاق بشأن هذه القضية.
 
كانت الغرفة الامريكية قد شهدت الاسبوع الماضي انتخابات ساخنة علي سبعة مقاعد فاز بها عمر مهنا كرئيس للغرفة وانيس اكليمندوس نائبا للرئيس والدكتور عادل دانش نائبا لشئون العضوية واحمد ابو علي نائباً للشئون القانونية وكل من هالة البرقوقي وسحر السلاب ووليد الزوربا لعضوية مجلس الادارة وكان من توم والتر وياسر الحلواني وكريم رمضان قد فازوا بالتزكية علي مقاعد نائب الرئيس عن الجانب الامريكي وامين الصندوق ونائب رئيس لشئون البرامج علي التوالي.

شارك الخبر مع أصدقائك