تأميـــن

«العمولات» خارج المنافسة بين الشركات الخاصة

رفضت شركات التأمين التابعة للقطاع الخاص، المنافسة فيما بينها باستخدام سلاح العمولات خلال 2014، وهو ما برره البعض بسعى الشركات الى تعظيم العوائد وترشيد الانفاق خصوصا وان العمولات والتكلفة الانتاجية أدتا الى تآكل الارباح السنوية، متوقعين امكانية اللجوء للعمولات العام الحالى 2015 فى حال تحسن مؤشر الاستثمار، والذى يراهن عليه اغلب اللاعبين، لاسيما بعد مؤتمر أصدقاء مصر المقرر عقده مارس المقبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

ماهر أبوالفضل ـ مروة عبدالنبى ـ الشاذلى جمعة

رفضت شركات التأمين التابعة للقطاع الخاص، المنافسة فيما بينها باستخدام سلاح العمولات خلال 2014، وهو ما برره البعض بسعى الشركات الى تعظيم العوائد وترشيد الانفاق خصوصا وان العمولات والتكلفة الانتاجية أدتا الى تآكل الارباح السنوية، متوقعين امكانية اللجوء للعمولات العام الحالى 2015 فى حال تحسن مؤشر الاستثمار، والذى يراهن عليه اغلب اللاعبين، لاسيما بعد مؤتمر أصدقاء مصر المقرر عقده مارس المقبل.

ووفقا للبيانات الرسمية التى حصلت «المال» على نسخة منها فقد خفضت شركات تأمينات الممتلكات التابعة للقطاع الخاص من العمولات والتكلفة الانتاجية بنسبة %0.8 لتصل متوسطاتها الى %19.2 فى 2014 مقابل %20 فى عام 2013، وفى المقابل رفعت شركات التامين الحكومية ممثلة فى مصر للتأمين من عمولات الاتتاج بنسبة %0.7 ليصل الى %16.5 مقابل %15.8 خلال عامى 2013 و2014 على التوالى، الا ان المؤشر العام لسوق تأمينات الممتلكات فى بند العمولات ارتفع بنسبة ضئيلة لم تتجاوز الـ%0.1 ليصل الى %17.7 العام الماضى 2014 مقابل %17.6 عام 2013.

وتصدرت شركة المهندس للتأمين، قائمة الشركات الاعلى من حيث العمولات، بوصول متوسطات عمولاتها، وتكاليف الانتاج إلى %27.9، تلتها شركة ايس لتأمين الممتلكات بنسبة %26.6، فيما حلت شركات إسكان والبيت السعودى وبوبا فى المراكز الثالث والرابع والخامس على التوالى، بنسب تصل الى %25.3 للاولى و%22.7 للثانية مقابل %22.2 للثالثة.

شارك الخبر مع أصدقائك