بورصة وشركات

العقود الآجلة لـ «فول الصويا» تواصل مكاسبها في تداولات اليوم

وارتفعت العقود الآجلة الأكثر نشاطا لمحصول فول الصويا على بورصة شيكاغو التجارية بنسبة 0.2% لتلامس 8.99-1/4 دولار للبوشل

شارك الخبر مع أصدقائك

سجلت أسعار العقود الآجلة لمحصول فول الصويا ارتفاعا اليوم الثلاثاء، لتعزز المكاسب التي تحققها في الجلسة السادسة على التوالي، فيما تنعش المشتريات الصينية الآمال في التوصل لاتفاق تجاري بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين، مما يدفع الأسعار إلى أعلى مستوياتها في أكثر من أسبوعين، وفقا لما نشرته وكالة “رويترز”.

وارتفعت العقود الآجلة الأكثر نشاطا لمحصول فول الصويا على بورصة شيكاغو التجارية بنسبة 0.2% لتلامس 8.99 دولار للبوشل بحلول الساعة 0156 بتوقيت جرينيتش، بعدما سجلت 0.9% في تعاملات أمس الإثنين حينما ارتفعت الأسعار في الثاني والعشرين من نوفمبر الماضى، مسجلة 9.04 دولار للبوشل.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تتعافى جزئيا الإثنين بدعم من بيانات صناعية صينية

وصعد محصول الذرة بنسبة 0.1% إلى 3.76 دولار للبوشل، ليختتم عند 0.3% في الجلسة السابقة، فيما أنهى القمح جلسات التداول على انخفاض بنسبة 0.1%، مسجلا 5.22-1/4 دولار للبوشل، ليختتم على انخفاض نسبته 0.3% في تداولات أمس.

وجاءت مبيعات فول الصويا الأمريكي إلى الصين- شحنات يناير وفبراير- بعدما قدمت بكين للمشترين مليون طن على الأقل في شكل إعفاءات جديدة من الروسم الجمركية الانتقامية التي قلصت شحنات فول الصويا الأمريكي، وفقا للمصدرين الأمريكيين.

اقرأ أيضا  البورصة رهينة التحركات العرضية حتى ظهور الأخبار المحفزة

التخصيص الجديد للإعفاءات من الرسوم الجمركية، والتي تعفي الموردين من تعريفات بنسبة 30% مفروضة على الشحنات الأمريكية، يجيء بعدما استهلك المشترون قرابة 10 ملايين طنا التي منحتها بكين في شكل إعفاءات في أكتوبر، وفقا لما ذكره التجار.

وقالت الصين، أمس الإثنين، إنها تأمل في التوصل إلى اتفاق تجارة مع الولايات المتحدة في أسرع وقت ممكن وسط محادثات مكثفة قبل فرض رسوم جمركية جديدة على واردات من الصين كما هو مقرر منتصف الشهر الحالي.

اقرأ أيضا  تأكيداً للمال.. «قناة السويس لتوطين التكنولوجيا» تطالب «مصر للتأمين» برد 250 مليون جنيه

وأوضح رن هونغ بين، مساعد وزير التجارة للصحفيين، اليوم، إن بكين تأمل في التوصل إلى اتفاق يرضي الطرفين في أسرع وقت.

وتتفاوض الصين والولايات المتحدة على ما يطلق عليه “المرحلة واحد” من اتفاق يهدف لنزع فتيل النزاع التجاري القائم لكن لم يتضح إذا كان مثل هذا الاتفاق سَيُبرم في المدى القصير أم لا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »