بنـــوك

العضو المنتدب لبنك ABC – مصر: تخصيص باب للمدفوعات الإلكترونية بقانون البنوك يشجع على ضخ استثمارات جديدة

قال أكرم تيناوى، العضو المنتدب والرئيس التنفيذى للبنك، إن المجموعة قامت بإطلاق بنك «إلى» فى البحرين، وهو بنك رقمى بالكامل، يوفّر نوعًا جديدًا من الحسابات المصرفية

شارك الخبر مع أصدقائك

يعكف بنك المؤسسة المصرفية (ABC – مصر) على دراسة تجربة بنك (إلى) الرقمى التى أطلقتها مجموعته الأم فى البحرين، لتعميمها داخل السوق المصرية.

قال أكرم تيناوى، العضو المنتدب والرئيس التنفيذى للبنك، إن المجموعة قامت بإطلاق بنك «إلى» فى البحرين، وهو بنك رقمى بالكامل، يوفّر نوعًا جديدًا من الحسابات المصرفية، وتقوم حاليا بدراسة التجربة لتعميمها بجمهورية مصر العربية.

وبنك «إلى» عبارة عن تطبيق إلكترونى يمكن العميل من فتح حساب مصرفى دون الذهاب للفرع، مع إمكانية تغذيته بالأموال من خلال طرق ووسائل مختلفة والحصول على عائد، بجانب إصدار بطاقة دفع افتراضية والتحكم فيها بالتفعيل أو الإيقاف، كذلك فتح حسابات بالعملات الأجنبية المختلفة.

وأشار تيناوى فى تصريحات لـ «المال»، إلى أن مصر الآن فى مرحلة تتبنى تعميم استخدام المدفوعات الإلكترونية، وفى ضوء ذلك بدأ البنك المركزى مبادرات وحملات إعلانية للتوعية بالخدمات والمدفوعات الإلكترونية المختلفة للتوسع فى استخدامها لمحاصرة التعاملات النقدية والتى تكتنفها مخاطر مرتفعة وضياع فرصة استثمار هذا الكاش فى تمويل المشروعات المختلفة وتحسين معدلات النمو الاقتصادى.

وأوضح أن التحدى الرئيسى لنشر الخدمات المصرفية الإلكترونية هو المقاومة لدى بعض العملاء تجاه التغيير لمجتمع لا نقدى فى ظل التعود على استخدام النقود فى التعاملات اليومية، مشيرا إلى قيام القطاع المصرفى والحكومة ببذل جهود كبيرة لنشر ثقافة التعامل غير النقدى وهناك نجاحات قوية بدأت تتحقق.

اقرأ أيضا  سعر الدينار الكويتي اليوم الأحد 25-10-2020 في مصر

ولفت تيناوى إلى أن قيام البنك المركزى بتخصيص باب كامل للدفع الإلكترونى فى قانون الجهاز المصرفى يعزز من الإسراع فى التحول للصيرفة الإلكترونية عبر تشجيع التجار والعملاء لاستخدام المدفوعات الرقمية مع وضع ضوابط للاستخدام بطريقة قانونية، هذا بالإضافة إلى أنه سيعمل على تشجيع البنوك للاستثمار فى مجالات وخدمات التحول الإلكترونى المختلفة.

وحول خطة بنك ABC للتوسع فى مجال الدفع والتحصيل الإلكتروني، قال أكرم تيناوى إن مصرفه يقوم حاليا بدراسة العديد من الاتجاهات للتوسع فى المجال من خلال التقدم للحصول على رخص قبول الدفع الإلكترونى من البنك المركزى، وإطلاق بطاقات لا تلامسية بالإضافة إلى إتاحة المحفظة الإلكترونية.

%30 من إجمالى التحويلات تتم بشكل إلكترونى

وأوضح رئيس البنك أن جائحة كورونا ساهمت فى تطور المدفوعات الإلكترونية والتحويلات الرقمية، حيث زادت نسبة العملاء المستخدمين لخدمة الإنترنت البنكى داخل مصرفه إلى %50 وزادت نسبة التحويلات عن طريق الإنترنت البنكى إلى أكثر من %30 من إجمالى التحويلات.

اقرأ أيضا  بنك القاهرة يعتزم الحصول على تمويل 50 مليون دولار من «الأوروبي لإعادة الإعمار»

تقدمنا للحصول على رخصة قبول المدفوعات والبطاقات اللاتلامسية ومحفظة الهاتف

وأكد تيناوى أن بنك ABC يسعى لتقديم خدمات رقمية ترتقى لطموحات العملاء وتشمل تلقى المدفوعات عبر نقاط البيع المختلفة POS وكود الاستجابة السريع QR Code والمحفظة الإلكترونية كإضافة إلى المتوفر حاليا، مثل الخدمات المصرفية عبر الإنترنت والهاتف وخدمات الصراف الآلي.

وكشف عن نجاح البنك فى الوصول بعدد المشتركين بخدمة الإنترنت البنكى إلى ما يزيد على 10 آلاف عميل، وبلغ حجم التعاملات الشهرية حوالى 2000 معاملة، بقيمة تقدر بأكثر من 25 مليون جنيه.

ويمتلك البنك ABC Digital وهى خدمة مصرفية رقمية مبتكرة، لتلبى الاحتياجات المالية على مدار الساعة ومن أى مكان، حيث يمكن من خلالها الوصول إلى حسابات العميل لدى بنك ABC، وتحويل الأموال، وإدارة القروض، وتتبّع نشاطات التمويل التجارى وغيرها.

وقال تيناوى إن مصرفه يمتلك أيضا شبكة صرافات آلية ATM نشطة بنحو 60 ماكينة منتشرة بكل محافظات الجمهورية، يتم من خلالها إجراء 50 ألف معاملة شهريا بإجمالى سحوبات يصل إلى 110 ملايين جنيه، لافتا إلى سعى بنك ABC للاستفادة من مبادرة البنك المركزى لنشر نقاط البيع الإلكترونية POS وذلك عقب الحصول على التراخيص اللازمة.

اقرأ أيضا  أسعار العملات الأجنبية عالميا اليوم الإثنين 26 أكتوبر 2020

وأكد أن المبادرة ستعمل على تشجيع التجار للاستفادة من نقاط الدفع المختلفة وبالتالى الإسراع من عملية التحول الرقمى للمدفوعات.

وأطلق البنك المركزى، يونيو الماضى، مبادرة لنشر 100 ألف POS لتنشيط السداد الإلكترونى ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

وعن خطة البنك للتوسع فى مجال إصدار بطاقات الدفع المختلفة، قال رئيس بنك ABC إن مصرفه تبنى إستراتيجية التوسع فى المدفوعات الإلكترونية عن طريق اعتماد سياسات وبرامج ائتمانية جديدة لإصدار البطاقات الائتمانية وذلك لاستحواذ وإرضاء كل فئات العملاء، مشيرا إلى أن هذه الإستراتيجية أسفرت عن نمو بنسبة %50 فى عدد البطاقات.

وأضاف أن البنك يتلقى حاليا أقساط قروض عبر الإنترنت البنكى فى حدود 10 ملايين جنيه شهريا، بينما يبلغ حجم أقساط البطاقات 1.5 مليون جنيه شهريا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »