اقتصاد وأسواق

وزير الإنتاج الحربي يبحث سبل التعاون مع شركة «يوجو إمبورت» الصربية

استعرض رؤساء شركات الإنتاج الحربي عددا من الموضوعات التي تم مناقشتها مع وفد الشركة الصربية

شارك الخبر مع أصدقائك

استقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدولة للإنتاج الحربى “Marina Vuksanovic” المدير التنفيذي لشركة “يوجو إمبورت” الصربية والوفد المرافق لها؛ لبحث موضوعات التعاون المشترك بين الجانبين، وذلك بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربى.

في بداية اللقاء تم التأكيد على العلاقات التاريخية القوية بين الشركات الصربية وشركات الإنتاج الحربى، حيث تهتم الوزارة بتعزيز التعاون بين شركاتها التابعة والشركات العالمية في مختلف المجالات وتحقيق الشراكة الاستراتيجية التي تعود بالمنفعة المشتركة على كلا الجانبين.

وقد قامت شركة “يوجو إمبورت” الصربية باستعراض إمكانياتها التصنيعية من خلال إجراء عرض تقديمي عن أبرز منتجاتها من (الأسلحة / الذخائر / العربات المدرعة / المدافع) وغيرها من المنتجات العسكرية ومشاركتها في المعارض الدولية المتخصصة.

وأوضحت “Marina Vuksanovic” المدير التنفيذي لشركة، “يوجو إمبورت” الصربية أن الشركة مملوكة لجمهورية صربيا ولديها تقاليد عريقة في تصنيع الأسلحة والمعدات الدفاعية ونقل التكنولوجيا، حيث ترتكز سياسة الشركة على ثلاث مهام هي (مهمة تكامل شركات صناعة الدفاع الصربية في سوق الدفاع العالمي – مهمة تطوير وإنتاج نظم الأسلحة المعقدة في قدرة تكامل النظام – مهمة تزويد وزارة الدفاع في جمهورية صربيا بأنظمة الأسلحة المعقدة المستوردة ).

وخلال اللقاء استعرض رؤساء شركات الإنتاج الحربي عددا من الموضوعات التي تم مناقشتها مع وفد الشركة الصربية خلال زيارتهم التي تمت لبعض شركات الإنتاج الحربى ( مصنع 300 الحربى – مصنع 99 الحربى – مصنع 18 الحربى )، وتم تحديد أوجه التعاون للبدء في تنفيذ هذه الموضوعات .

ومن جانبها أشادت “Marina Vuksanovic” بما شاهدته من إمكانيات تصنيعية وفنية وتكنولوجية وبشرية في الشركات التابعة للإنتاج الحربي وأكدت على اهتمام شركتها بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي.

وأشارت إلي أن اطلاعها والوفد المرافق خلال زيارتها لشركات الإنتاج الحربي يؤكد ضرورة اتخاذ خطوات علي أرض الواقع في التعاون بين الجانبين، لافتهً إلي ضرورة زيارة وفود فنية من الطرفين للمصانع لوضع خطة لبدء العمل.

وفي نهاية اللقاء تم توجيه الدعوة لقيام وفد فني متخصص من الشركة الصربية في الموضوعات التي تم الاتفاق عليها من الطرفين بزيارة شركات الإنتاج الحربي مع قيام وفد من شركات الإنتاج الحربى بزيارة الشركة الصربية لاحقاً لوضع خطة لبدء العمل والتعاون.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »