بورصة وشركات

«العرفة القابضة» تفوز بعلامة تجارية جديدة للملابس الرجالى فى أوروبا

العرفة القابضة تفصح عن إضافة علامة تجارية جديدة إلى سلسلة منتجاتها

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة العرفة القابضة للاستثمارات والاستشارات ، عن إتمام صفقة الحقوق الحصرية لتصنيع وبيع علامة تجارية جديدة للملابس الرجالى فى بريطانيا وأوروبا.

وقالت العرفة القابضة فى إفصاح للبورصة الأربعاء، إن شركتها التابعة “بيرد” أتمت صفقة حقوق بيع العلامة التجارية العالمية TED BAKER .

وبموجب الصفقة تستطيع شركة بيرد الإنجليزية تصنيع وتوزيع وبيع العلامة التجارية المشار إليها فى المملكة المتحدة وأوروبا لمدة ثلاث سنوات.

وواجهت شركات مجموعة العرفة فى مصر والخارج تحديات كبيرة خلال الستة أشهر الماضية بسببة تداعيات فيروس كورونا على مستوى العالم.

العرفة القابضة: شركة بيرد تسيطر على 15 % من السوق الإنجليزية

وتقول شركة بيرد إن هذه العلامة التجارية الجديدة ستساعدها على النهوض مرة أخرى فى ظل الأوضاع الصعبة بالسوق الإنجليزية.

وتسيطر شركة بيرد التابعة للعرفة القابضة على 15% من الحصة السوقية للملابس فى بريطانيا،وفقا للإفصاح.

اقرأ أيضا  مؤشر البورصة الرئيسى يميل للصعود و«السبعينى» يواصل الهبوط

وكشفت نتائج أعمال حديثة لمجموعة العرفة القابضة،تحولها للخسارة بقيمة 10.7 مليون دلاور خلال النصف الأول من العام الجارى مقارنة بأرباح قدرها 7.8 مليون دولار خلال الفترة المقارنة من 2019.

وقالت العرفة فى إفصاح سابق للبورصة(17 سبتمبر) إن هذا التراجع سببه التأثر بتداعيات فيروس كورونا على مستوى مصر والعالم .

وأضافت الشركة أن فرض حظر التجوال فى أغلب دول العالم أدى إلى توقف النشاط الصناعى والتصديرى وإغلاق كثير من المصانع بما أثر على نشاطها فى التصنيع والتصدير.

كما كشفت نتائج الشركة تراجع مبيعاتها إلى 57.1 مليون دولار خلال النصف المنتهى أغسطس الماضى مقارنة بمبيعات قدرها 104.3 مليون دولار خلال الفترة المقارنة من 2019.

اقرأ أيضا  أبرز أخبار البورصة المصرية اليوم الثلاثاء 19-10-2021

وأظهرت نتائج أعمال سابقة تراجع مبيعاتها العرفة إلى 40 مليون دولار خلال الربع الأول مقارنة بمبيعات قدرها 49 مليون دولار فى الفترة المقارنة من 2019.

كما تراجع صافى ربح الشركة إلى 144 ألف دولار خلال الربع المنتهى ابريل الماضى ، مقارنة بصافى ربح قدره 1.6 مليون دولار خلال الربع المقارن من 2019.

العرفة تفصح عن خسائرها بسبب كورونا فى مصر وأوروبا

وتبدأ السنة المالية للشركة من فبراير وتنتهى بنهاية يناير من كل عام، خلافا لأغلب الشركات التى تبدأ بيانير وتنتهى بديسمبر.

وقالت الشركة إن جائحة كورونا اضطرتها إلى إغلاق مصانعها فى بالعاشر من رمضان وبنى سويف لمدة شهرين تكبدت فيهم مصاريف إدارية وعمومية بدون انتاج.

فى نفس السياق قالت الشركة إن مجموعة برد الإنجليزية التابعة لها تأثرت هى الأخرى بتداعيات فيروس كورونا فى أوربا.

اقرأ أيضا  «إيجيبت فاكتورز» تستهدف معاملات بقيمة 4 مليارات جنيه العام المقبل

وأظهرت نتائج أعمال سابقة للعرفة ارتفاع صافي أرباحها إلى 15.2 مليون دولار خلال العام المالي المنتهي 31 يناير 2020، مقارنة بنحو 3.1 مليون دولار خلال 2018.

وتراجعت مبيعات الشركة إلى 225 مليون دولار خلال السنة المالية المشار إليها، مقارنة بنحو 236.5 مليون دولار خلال 2018.

وتعمل “العرفة القابضة” فى الأسواق الأوروبية والأمريكية ولديها سلسلة محلات تجارية واسعة فى المملكة المتحدة كما تعمل فى مصر.

ووافقت عمومية  العرفة القابضة فى 28 يونيو الماضى على التبرع بمبلغ فى حدود 100 ألف دولار أمريكى خلال العام الجارى .

تأسست مجموعة العرفة للاستثمارات والاستشارات فى يناير 2006، وأدرجت فى البورصة المصرية منذ سبتمبر 2006.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »