بورصة وشركات

العربي الأفريقي تترقب موافقة الرقابة المالية على رخصة قبول أموال الاكتتابات

وأعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية مؤخرًا عن حصول 5 شركات سمسرة على رخصة مزاولة نشاط الشورت سيلينج

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف ياسر المصري، العضو المنتدب بشركة العربي الأفريقي لتداول الأوراق المالية، أنها تقدمت بطلب الحصول على رخصة قبول أموال الاكتتابات في ظل توجه الشركة لتنويع الخدمات المقدمة لعملائها .

وأضاف في تصريحات خاصة لـ “المال” أن حصولها على تلك الرخصة يعزز قدراتها على النمو، مشيرًا إلى أن هناك شركتي وساطة فقط يمتلكان رخصة قبول أموال الاكتتابات في السوق المحلية .

رخص المشتقات

وأشار إلى أن شركته تسعى لإضافة رخصة العقود الآجلة، والمشتقات العام المقبل، وأوضح أنها حصلت على رخصة مزاولة نشاط اقتراض الأوراق المالية بغرض البيع الشورت سيلينج .

اقرأ أيضا  مؤشر بورصة النيل يهبط 1.1% وسهم سبيد ميديكال يتصدر التنفيذات خلال أسبوع

وأعلنت الهيئة العامة للرقابة المالية مؤخرًا عن حصول 5 شركات سمسرة على رخصة مزاولة نشاط الشورت سيلينج، وهي آلية تفضي بأن يقوم العميل باقتراض بعض الأسهم من عميل آخر وبيعها مقابل فائدة محددة للمقرض، ويتعهد المقترض بأن يرد الأسهم المقترضة خلال فترة محددة من خلال إعادة شرائها، أو من خلال رصيد متاح محققا بذلك أرباحًا من فوارق أسعار البيع والشراء.

اقرأ أيضا  أسهم البنوك والعقارات تصعد بالبورصة.. وتوقعات بتفوق «القيادية»

وأوضح العضو المنتدب بشركة العربي الافريقي لتداول الأوراق المالية ، أن شركته جاهزة لتقديم خدمة الشورت سيلينج فور إطلاق العمل بالنظام الجديد في السوق المحلية، متوقعًا تفعيله قبل نهاية العام، عقب انتهائها من تجهيز متطلبات النظام التكنولوجية.

و جاءت شركة العربي الأفريقي الدولي لتداول الأوراق المالية في المركز الـ 19 خلال شهر أغسطس الماضي، منفذة تداولات بقيمة 477.434 مليون جنيه بحصة سوقية 0.8%، متقدمة 6 مراكز عن ترتيبها في يوليو الماضي، والذي نفذت خلاله تداولات بقيمة 202.735 مليون جنيه بحصة سوقية 0.7% .

اقرأ أيضا  شركات التأمين تفصح عن إجراءاتها لتقليل وطأة فيروس كورونا على العملاء

ولفت العضو المنتدب إلى أن تقدم ترتيب شركته خلال أغسطس الماضي، ما هو إلا عودة لمكانتها الطبيعية، مشيرًا إلى أن الوضع الطبيعي لها يدور حول المركز 15 .

وأضاف أن تحسن السوق خلال الشهر الماضي، وارتفاع معدلات التفاؤل وزيادة التوقعات الايجابية، ساهم في عودة عدد من العملاء لتنفيذ عمليات تداول ومن ثم زيادة قيمة التداولات المنفذة .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »