استثمار

الهيئة العربية للتصنيع تنسق مع 3 بنوك لتوفير تمويلات لمشروع النقل الذكى

تبدأ بـشرم الشيخ والبحر الأحمر والأقصر وأسوان

شارك الخبر مع أصدقائك

تنسق الهيئة العربية للتصنيع مع بنوك «الأهلى المصري» و«مصر» و«القاهرة» لتوفير التمويل اللازم لنحو 13 شركة لتنفيذ منظومة النقل الذكى فى المحافظات.

وقال مصدر فى وزارة النقل إنه تم الاستقرار على إطلاق تجربة النقل الذكى فى 4 محافظات سياحية كمرحلة أولى، هى «شرم الشيخ، والأقصر، وأسوان، والبحر الأحمر»، على أن يتم تعميمها على باقى المحافظات وفقًا للبنية الأساسية المتاحة بها.

وأوضح المصدر أن عددًا من أجهزة المدن الجديدة بدأت توفير البنية التحتية لاستقبال النقل الذكي، من خلال بناء محطات انطلاق الحافلات، والمسارات، إضافة إلى مواقع محطات شحن الأتوبيسات الكهربائية.

ووقعت الهيئة العربية للتصنيع نهاية مايو الماضى اتفاقا لتنفيذ منظومة نقل ذكية بالمحافظات، يتضمن تأسيس تحالف يضم 13 شركة محلية وعالمية، أبرزها: «فورى»، و«ترتنسديف جروب»، «أورانج مصر» و«مواصلات مصر».

وتراهن الشركات المنضمة للتحالف على «الهيئة العربية» فى عملية تصنيع احتياجات منظومة النقل الذكى طبقًا لأعلى المعايير والشهادات الدولية، فضلًا عن تملكها مصنع «صقر» المسند له تصنيع الحافلات الكهربائية.

يذكر أن الحكومة أعلنت أكثر من مرة عن سعيها لتطبيق منظومة النقل الذكى داخل القاهرة الكبرى من خلال توفير أتوبيسات كبيرة أو مينى باص مزودة بالتكيف والواى فاى، ومقاعد بجودة عالية، ولا سيما بعد نجاح شركة مواصلات مصر فى العمل بالسوق المحلية، وقبول الخدمة لدى الركاب.

واحتلت مصر المركز 11 عالميًّا من إجمالى 45 دولة فى استخدام تطبيقات طلب خدمات النقل الذكى عبر المحمول خلال العام الماضى، بحسب تقرير «2020 we are social» لأبحاث الإنترنت.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »