استثمار

«العربية للتصنيع» تبحث التعاون الثنائي في إدارة نظم المياه مع شركة مجرية

جاء ذلك خلال زيارة شركة "ووتر آند سويل" المجرية في إطار تفعيل الاتفاقيات التجارية الموقعة بين البلدين.

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت الهيئة العربية للتصنيع في بيان صحفي، إن الفريق عبد المنعم التراس رئيس الهيئة أكد أهمية المشاركة في الخطة القومية للحفاظ على الثروة المائية، مشدداً على تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي للهيئة لإيجاد أفضل الحلول المبتكرة لتعظيم الموارد المائية المتاحة بالاستفادة من  الخبرات العالمية.

وأشارت الهيئة العربية للتصنيع في بيانها أن اللقاء شهد بحث التعاون الثنائي في مجال إدارة نظم المياه بما في ذلك التدريب وتبادل الخبرات والمعلومات الفنية وتوطين التكنولوجيا .

جاء ذلك خلال زيارة شركة “ووتر آند سويل” المجرية في إطار تفعيل الاتفاقيات التجارية الموقعة بين البلدين.

كما شهد أيضاً اللقاء بحث تعميق التصنيع المحلي لمنتج الشركة بالاستفادة من القاعدة الصناعية المتطورة بالهيئة العربية للتصنيع.

رئيس الهيئة العربية للتصنيع يؤكد دعم القيادة السياسية للاستفادة من التكنولوجيا المجرية

في هذا الصدد، أكد رئيس الهيئة العربية للتصنيع دعم القيادة السياسية لتعميق التعاون والاستفادة من التكنولوجيا وتبادل الخبرات مع دولة المجر الصديقة .

شدد علي أهمية إيجاد حلول جديدة لحماية المياه وتوفيرها بإستدامة للإستخدام الآدمي والزراعي والصناعي .

وأضاف أن الشركة المجرية تمتلك خبرات متميزة لإدارة نظم المياه وتأهيل التربة الزراعية بمنتجات عضوية تزيد من قدرتها علي الإحتفاظ بالمياه .

كما نوه إلي امتلاك الشركة خبرة في إستمرارية نمو الزروع والنباتات في ظروف الجفاف القاسية و بالتالي فوائد طويلة الأجل في الزراعة.

وأشار رئيس الهيئة العربية للتصنيع، إلى أن التربة المعالجة تمتاز بحفظ رطوبة الهواء بشكل إضافي خلال فترات الرطوبة العالية .

أوضح أنه يمكن تطبيق RETAINER إما عن طريق الرش علي السطح أو حلها في مياه الري.

مسئولو الشركة: الهيئة العربية للتصنيع تتمتع بإمكانيات تكنولوجية كبيرة

وأعرب مسئولو شركة “ووتر أند سويل” المجرية عن تطلعهم للتعاون مع الهيئة العربية للتصنيع .

وأرجعوا ذلك نظراً لما تتمتع به من إمكانيات تصنيعية وتكنولوجية وفنية كبيرة وكوادر بشرية مدربة علي مستوي عال من الكفاءة في مجال نظم إدارة وتحلية وتنقية المياه والصرف الصحي.

وأشادوا بخطة الهيئة لإيجاد أفضل السبل والحلول العلمية للحفاظ على الموارد المائية وترشيد استهلاك المياه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »