"العربية للأسمنت" تضيف ماكينة لتفتيت الوقود البديل

المال- خاص قامت شركة العربية للأسمنت بتركيب ماكينة تفتيت الوقود البديل بطاقة تصل إلى 12 طنًّا في الساعة. ويمكن لهذه الماكينة الكبيرة معالجة وتفتيت مخلفات المباني والمخلفات العضوية ليتم استخدامها كوقود بديل، حيث قامت الماكينة بمعالجة وحرق أكثر من 150000 طن من الوقود البديل منذ عام 2013 وحتى الآن، مم

"العربية للأسمنت" تضيف ماكينة لتفتيت الوقود البديل
جريدة المال

المال - خاص

12:56 م, الخميس, 14 يونيو 18

المال- خاص

قامت شركة العربية للأسمنت بتركيب ماكينة تفتيت الوقود البديل بطاقة تصل إلى 12 طنًّا في الساعة. ويمكن لهذه الماكينة الكبيرة معالجة وتفتيت مخلفات المباني والمخلفات العضوية ليتم استخدامها كوقود بديل، حيث قامت الماكينة بمعالجة وحرق أكثر من 150000 طن من الوقود البديل منذ عام 2013 وحتى الآن، مما أسهم في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمصنع الشركة بكميات هائلة تصل لأكثر من 100000 طن.

وقام جهاز شئون البيئة، التابع لوزارة البيئة، مؤخرًا بتكريم الشركة العربية للأسمنت؛ تقديرًا لجهودها الكبيرة في تطبيق أفضل أساليب توليد واستخدام الطاقة البديلة، ومساهمة الشركة في الحفاظ على البيئة.

أقيمت مراسم تكريم «العربية للأسمنت» يوم الخامس من يونيو الحالي، بحضور المهندس سيرخيو ألكانتاريا، الرئيس التنفيذي للشركة العربية للأسمنت، وعدد من ممثلي وزارة البيئة والاتحاد الأوروبي وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة.

وخلال مراسم التكريم قام المهندس ألكانتاريا بعرض نبذة عن البرامج الحالية التي تنفذها «العربية للأسمنت»، بما يضمن إتمام العمليات التشغيلية بأسلوب صديق للبيئة.

وقال سيرخيو ألكانتاريا، الرئيس التنفيذي للشركة العربية للأسمنت، نشعر بالفخر بعد حصولنا على هذا التكريم الرفيع من وزارة البيئة التي نتعاون معها منذ سنوات طويلة لتطبيق أفضل الأساليب والتقنيات الصديقة للبيئة في مصنعنا. ولهذا فإنّ دعم ومساندة الوزارة لنا يمثل أهم العناصر التي أتاحت لنا الوصول لهذه المكانة الرائدة التي نتمتع بها الآن.

وأضاف: إننا كشركة رائدة في قطاع الأسمنت المصري، نفخر بقدرتنا على تطوير وتحسين عملياتنا التشغيلية باستمرار بما يتوافق مع أرقى المعايير البيئية، وهو ما يمثل نموذجًا يُحتذى به في هذا القطاع المهم».

تجدر الإشارة إلى أن الحصة السوقية للشركة العربية للأسمنت تبلغ 7%، حيث يصل إجمالي القدرة الإنتاجية للشركة إلى 5 ملايين طن سنويًّا. ويعتمد إنتاج المصنع بالكامل على الوقود البديل والفحم، بعد قيام الشركة بالتحول إليهما بنسبة 100% كبديل للغاز الطبيعي الذي كانت تستخدمه في الإنتاج من قبل، بما يعادل 378 مليون متر مكعب تم توفيرها سنويًّا بعد اعتماد الشركة على الوقود البديل.      

ومن الوسائل المتطورة الأخرى لاستخدام الوقود البديل بمصنع الشركة، ما يُطلق عليه HOTDISC وهي الآلة التي قامت «العربية للأسمنت» بتركيبها عام 2015. وتُعد آلة حرق الوقود البديل (HOTDISC) في مصنع العربية للأسمنت هي الأكبر من نوعها في العالم بطاقةٍ تصل إلى 30 طنًّا في الساعة، كما تُعد الأولى من نوعها بمصر والشرق الأوسط وأفريقيا، والتاسعة على مستوى العالم. قامت HOTDISC بحرق أكثر من 170000طن من الوقود البديل منذ عام 2015، وهو ما أسهم في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بكميات تفوق 160000 طن.

من ناحية أخرى قام البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية باختيار الشركة العربية للأسمنت باعتبارها الشركة الأقل استخدامًا للطاقة في إنتاج الكلينكر (خام الأسمنت) بالسوق المصرية لعام 2016. «العربية للأسمنت» هي أيضًا شركة الأسمنت الأولى والوحيدة في مصر التي تحصل على شهادة 50001 لنظم إدارة الطاقة في يناير 2016، وهي شركة إنتاج الأسمنت الوحيدة بالشرق الأوسط التي تحصل على جائزة التميز في نظم إدارة الطاقة من مجموعة عمل إدارة الطاقة (EMWG) في يوليو 2017.   

تأسست الشركة العربية للأسمنت عام 1997 على يد مجموعة من رواد الأعمال المصريين، ويقع مصنعها بمحافظة السويس. وتقوم الشركة حاليًّا بإنتاج 5 ملايين طن سنويًّا من الأسمنت عالي الجودة، وهو ما يمثل 10% من إجمالي الإنتاج المحلي بمصر. وتعد الشركة مشروع شراكة بين مجموعة Cementos La Union الأسبانية التي تمتلك حصة الأغلبية، ومجموعة من المستثمرين المصريين.

 

جريدة المال

المال - خاص

12:56 م, الخميس, 14 يونيو 18