Loading...

العبار لـ «المال»: سياسة «إعمار» تمنع استغلال الحجوزات في تمويل المشروعات

العبار لـ «المال»: سياسة «إعمار» تمنع استغلال الحجوزات في تمويل المشروعات
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 22 أبريل 07

أيمن عبدالحفيظ:
 
أكد محمد العبار رئيس شركة اعمار الاماراتية في تصريحات خاصة لـ «المال» أن سياسة شركته تمنع استغلال حصيلة الحجوزات في تمويل المشروعات التي تنفذها، وقال علي هامش المؤتمر الصحفي الذي عقده الأسبوع الماضي، إن اعمار ستعتمد في تمويل مشروعاتها الاربعة في مصر التي تبلغ تكلفتها التقديرية نحو 5,5 مليار دولار علي رأس المال وأرباح الشركة والاقتراض المصرفي.

 
كانت اعمار الاماراتية قد أعلنت في أول مؤتمر صحفي تعقده عقب اتمام عملية استحواذها علي شركة اعمار مصر بالكامل بعد سداد 808 ملايين جنيه إلي أرتوك جروب نظير بيعها %60 من أسهم الشركة، عن اعتزامها إقامة مشروعين جديدين بمصر أحدهما سكني متكامل علي مساحة 3,8 مليون متر مربع تبلغ تكلفته نحو مليار دولار، والثاني سكني تجاري يشغل مساحة 670 ألف متر مربع تصل تكلفته إلي 700 مليون دولار.
 
كما كشفت الشركة عن إجراء مباحثات حاليا مع وزارة الإسكان لإقامة عدد من المشروعات السكنية الخاصة بذوي الدخلين المحدود والمتوسط، وأشار وحيد عطا الله عضو مجلس إدارة اعمار مصر إلي أن المفاوضات مع الوزارة في هذا الشأن لا تزال في بدايتها وأنها تتضمن مشروعات اسكان متوسط في المناطق الصناعية واسكان الشباب، ومن المقرر أن يتم الإعلان عنها قريبا.
 
وأكد رئيس اعمار الاماراتية أن الشركة تسعي لتعزيز تواجدها في السوق المصرية من خلال خطة استثمارية عبر محفظة من المشاريع الجديدة والمتنوعة، تستهدف قطاعات أخري من بينها التعليم والصحة والأسواق التجارية والمناطق الصناعية والنوادي الرياضية. وأشار إلي أن شركة اعمار الصناعية انتهت من دراسة إقامة منطقة صناعية في مصر سيتم الإعلان عنها قريبا، كما تعتزم دخول قطاع الرعاية الصحية في مصر ضمن خطة للاستثمار في هذا القطاع في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تبلغ استثماراتها 5 مليارات دولار، تتضمن بناء وإدارة مستشفيات وعيادات ومراكز صحية متخصصة.
 
وأوضح «العبار» أن اعمار لا تنوي تسجيل الشركة في البورصة المصرية حاليا، مشيرا إلي أن الاتجاه إلي القيد بالبورصة أثناء نقل ملكية الأسهم لم يكن بناء علي رغبة من اعمار.
 
وردا علي سؤال لـ «المال» حول موقف اعمار من القواعد التي تتجه الحكومة لاقرارها لتنظيم مسألة تلقي الحجوزات، أكد رئيس الشركة أنها ستساند أية قواعد تضعها الجهات المسئولة للحفاظ علي حقوق الحاجزين والعملاء.
 
وأكد محمد العبار أن الأولوية في عقود تنفيذ مشروعات اعمار في مصر ستكون من نصيب الشركات المصرية، نافيا ما أشيع عن إسناد مشروعاتها لشركة تيرنر الأمريكية التي تملك اعمار %50  من أسهمها وأضاف أن القول بأن اعمار تسند مشروعاتها بالأمر المباشر ادعاءات مغرضة للنيل من سمعة الشركة.
 
وأوضح محمد المشنب مدير التطوير العقاري بالشركة أن اعمار الاماراتية لا يمكنها أن تسند مشروعاتها بالأمر المباشر خاصة أنها تخضع لرقابة حكومية من جانب حكومة دبي التي تملك فيها حصة حاكمة، لذلك فهي تطرح مشروعاتها وتقوم بترسيتها علي شركات المقاولات وفق أعلي معايير الشفافية.
 
كما أوضح أن المشروعين العقاريين اللذين أعلنت عنهما الشركة يضمان مشروعا تبلغ قيمته 5,75 مليار جنيه «مليار دولار» يقع في مدينة القاهرة الجديدة بجوار الحرم الجديد للجامعة الأمريكية في القاهرة ويمتد علي مساحة تزيد علي 3.8 مليون متر مربع، ويشمل 5000 وحدة سكنية بالإضافة إلي مجموعة متكاملة من المرافق بما فيها النوادي الخاصة والمطاعم والمقاهي والمدارس وحمامات السباحة ومراكز الرعاية الصحية ومراكز التسوق العالمية.
 
وأضاف أن المشروع الثاني سكني تجاري متكامل بقيمة إجمالية تبلغ 4 مليارات جنيه ـ 700 مليون دولار ـ ويقع علي بداية طريق القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوي ويشغل مساحة تبلغ 160 فدانا ويضم مركز تسوق علي مستوي عالمي ومجمعا للمكاتب والفنادق والعديد من الوحدات السكنية منها فيلات وتاون هاوس وشقق، كما سيتضمن المشروع مرافق طبية متطورة ومدارس.
 
ينضم المشروعان الجديدان إلي مشروعي مرتفعات القاهرة الواقع بضاحية المقطم ومشروع المراسي علي ساحل البحر المتوسط. وتنظم الشركة الأسبوع المقبل ورشة عمل يشارك فيها سبعة من الاستشاريين العالميين لمراجعة تصميمات مشروع المراسي بالكامل، علي أن يتم دعوة الحاجزين في المشروع لاختيار مواقع وحداتهم، كما سيتم الانتهاء خلال أسابيع من بناء مركز مبيعات الشركة الذي يقع في مشروع مرتفعات القاهرة ومن المنتظر أن يكون أكبر مركز مبيعات في العالم يشغل مساحة 7 آلاف متر.
 
يذكر أن اعمار الاماراتية تأسست عام 1997 وشهدت منذ اطلاقها نموا متسارعا جعلها من أهم الشركات العقارية في الشرق الأوسط، وحققت في العام الماضي عائدات قياسية بلغت 3.8 مليار دولار وأرباحا صافية 1.7 مليار دولار وتمتلك الشركة حاليا عددا من المشاريع العقارية الضخمة في سوقها الرئيسية دبي.
 
وتشمل المشروعات التي دخلت حيز التنفيذ مرسي دبي والمرابع العربية ومشروع روعة الاماراتي، كما تستمر الأعمال الانشائية في مشروع وسط مدينة برج دبي الذي تصل قيمته إلي 20 مليار دولار ويتضمن برج دبي الذي يعد أطول برج في العالم.
 
تدير اعمار عملياتها في 15 دولة هي الامارات والسعوودية وسوريا ولبنان والمغرب ومصر والجزائر والهند وباكستان وتركيا وسنغافورة وأمريكا وكندا وبريطانيا، وتمتلك أكثر من 60 شركة.
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 22 أبريل 07