طاقة

«العامة للبترول» تسجل رقما قياسيا فى إنتاجها وتحقق 64 الف برميل خام يوميا

فضلا عن 39 إلى 40 مليون قدم مكعبة من الغاز

شارك الخبر مع أصدقائك

قفز إنتاج الشركة العامة للبترول ،لأول مرة فى تاريخها ،محققا رقماً قياسياً جديداً عند مستوى 64 ألف برميل خام يوميا ،مقارنة بنحو 62 ألف برميل الشهر الماضى، وفقا لتصريحات مسئول بقطاع البترول لجريدة «المال».

وأعلنت الشركة العامة للبترول الشهر الماضى أن إنتاجها من الزيت الخام تجاوز مستوى 62 ألف برميل يومياً لأول مرة فى تاريخها منذ تأسيسها عام 1957.

ويستهدف برنامج عمل الشركة العامة الُمنفذ تكثيف الأنشطة المختلفة كعمليات الاستكشاف الجديدة وتنمية الحقول القائمة ووضع آبار جديدة على الإنتاج فضلا عن تطوير البنية الأساسية اللازمة لاستدامة عمليات الإنتاج وتعظيم استغلالها إلى جانب الاهتمام برفع كفاءة الأداء فى مجال الحفاظ على السلامة وحماية البيئة.

اقرأ أيضا  الحكومة اشترت طاقة متجددة بقيمة 6.2 مليار جنيه خلال 2020

وقال المسئول لـ«المال» إن الشركة العامة للبترول لا تنتج الزيت الخام فقط ،بل تقوم بإنتاج الغاز الطبيعى والمكثفات من الحقول والامتيازات البترولية العاملة بها.

ولفت إلى أن إنتاج الشركة الحالى من المكثفات يبلغ نحو 600 برميل يوميا، فضلا عن 72 الف برميل من الغاز الطبيعى المكافىء يوميا، يوازى ما يتراوح بين 39 إلى 40 مليون قدم مكعبة يوميا.

والشركة العامة للبترول هى إحدى شركات قطاع البترول المصرى، تأسست عام 1957 وهى مملوكة للدولة «قطاع عام»، وتعد أول شركة وطنية تعمل فى مجال البحث والاستكشاف وانتاج البترول فى مصر.

اقرأ أيضا  وزير البترول يعتمد موازنة شركات« أنابيب البترول وبتروجاس والبتروكيماويات المصرية»

ورجح المسئول إرتفاع الانتاجية اليومية للشركة العامة للبترول من الخام لتقارب مستوى 65 الف برميل يوميا ،بنهاية العام الجارى.

واكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية الشهر الماضى حرص الشركات على العمل فى إطار خطط متكاملة تستهدف زيادة الإنتاج من الزيت الخام ضمن استراتيجية الوزارة لتنمية موارد مصر من الثروة البترولية.

يشار إلى أن مؤشر أداء الشركة فى مجال السلامة والبيئة إرتفع من %78 إلى %92 نتيجة تطبيق برامج عاجلة لدعم كافة النواحى الخاصة بذلك وتطويرها وفقاً لإستراتيجية الوزارة فى هذا المجال.

وشدد المسئول على أن الشركة العامة للبترول مثلها مثل باقى الشركات العاملة بقطاع البترول حريصة على تطبيق برامج الوقاية والسلامة المهنية الخاصة بالعاملين لحمايتهم من وباء كورونا.

اقرأ أيضا  سعر البترول يرتفع عالميا بفعل بيانات تناقص مخزونات النفط الأمريكية

ولفت إلى أن الشركة العامة نجحت فى الوصول إلى تلك المعدلات الانتاجية المتميزة، ولأول مرة فى تاريخها، رغم الظروف الصعبة التى واجهت البلاد، والعالم أجمع بسبب أزمة فيروس كورونا.

وأكد أن الشركة تسعى بشكل دائم إلى تطوير برامج عملها، وزيادة معدلات إنتاجها من الامتيازات البترولية العاملة بها ،بإعتبارها الشركة الوطنية الأولى العاملة بمجال البحث والتنقيب عن البترول فى مصر.

وتعمل الشركة العامة للبترول فى عدة امتيازات بترولية بمناطق الصحراء الشرقية والغربية وخليج السويس وسيناء.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »