Loading...

الطرق الصحراوية تسحب بساط الاستثمار العقاري من المدن الجديدة‬

Loading...

الطرق الصحراوية تسحب بساط الاستثمار العقاري من المدن الجديدة‬
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 18 أكتوبر 09

جهاد سالم:

بدأت الطرق الصحراوية في جذب الاستثمارات العقارية الكبري لاقامة تجمعات سكنية متكاملة، خاصة بعد توقف وزارة الاسكان عن طرح مزايدات أراضٍ بمساحات كبيرة لعدم وجود أراض مرفقة .


أكد خبراء السوق العقارية أن المنتجات والتجمعات السكنية علي جانبي الطريق الصحراوي أصبحت البديل المناسب والمنافس الأقوي للمدن الجديدة، خاصة بعد قرار أمين أباظة، وزير الزراعة، بتقنين أوضاع الأراضي والسماح لاصحابها بالبناء علي %7 من مساحة الأراضي، بالإضافة إلي انخفاض الأسعار مقارنة بالمدن الجديدة .

طالب الخبراء بضرورة توفير وسائل مواصلات جيدة، وتمهيد الطرق لاستقطاب الكثافة السكانية من القاهرة الكبري إلي الطرق الصحراوية .

أكد وليد الكفراوي، رئيس مجلس إدارة شركة »أفق« للاستثمار العقاري، أن الطرق الصحراوية أصبحت تتمتع بعوامل جذب عديدة للاستثمارات العقارية، خاصة في ظل توافر أراضٍ بمساحات كبيرة، وقلة الأراضي في المدن الجديدة .

وتعمل شركة أفق منذ نحو 10 سنوات في اقامة منتجعات سكنية علي الطريق الصحراوي، وتمتلك حوالي 8 ملايين متر بهذه المنطقة .

وأشار الكفراوي، إلي أن الطرق الصحراوية تتميز بانخفاض نسبة المباني علي المساحة الاجمالية للأرض لأنه طبقاً لقرار وزير الزراعة بالبناء علي %7 من مساحة الأرض مما يقلل من نسبة الكثافة السكانية وتوفر مساحة خضراء واسعة لراغبي الهدوء .

وأضاف »الكفراوي« أن الاستثمار العقاري في الطرق الصحراوية يحقق أرباحاً مجدية للمستثمرين نظراً لانخفاض أسعارالأراضي بالمقارنة بالمدن الجديدة، لافتاً إلي أن الطرق الصحراوية أكثر جذباً للشريحة فوق المتوسطة والإسكان الفاخر حيث يستطيع العميل امتلاك »فيلا« أو »تاون هاوس« علي الطريق الصحراوي بنفس قيمة وحدة سكنية داخل القاهرة أو المدن الجديدة .

وقال »الكفراوي« ان قرار وزير الزراعة بتقنين أوضاع الأراضي في الطرق الصحراوية ساهم في جذب العديد من شركات الاستثمار العقاري الكبري إليها حيث وصل عدد الشركات العاملة في طرق »مصر – إسكندرية« الصحراوي إلي 20 شركة تقريباً .

وأضاف ان الطرق الصحراوية بدأت في جذب شريحة كبيرة من العملاء خاصة لقربها من المدن الجديدة، وفي ظل وجود بعض الخدمات والمراكز التجارية الضخمة مثل كارفور بالإضافة إلي المنتجعات السكنية مثل السليمانية والريف الأوروبي .

وقال الكفراوي، إن عدداً كبيراً من الشركات العاملة بالطرق الصحراوية تستهدف شريحة الاسكان فوق المتوسط   »A-«. لافتاً إلي صعوبة دخول شركات تستهدف شريحة الاسكان المتوسط أو تحت المتوسط لأن هذه الشريحة تبحث عن سكن قريب من العمل كما تجد هذه الشريحة صعوبة في الانتقال إلي القاهرة والمدن الجديدة .

وطالب بضرورة توفير وسائل مواصلات لربط الطرق الصحراوية بالقاهرة والمدن الجديدة بالإضافة إلي تمهيد الطرق مما يساهم في جذب شريحة كبيرة من العملاء .

وأكد ان جذب الاستثمارات العقارية إلي الطرق الصحراوية سيؤدي إلي توفير العديد من الخدمات والملاعب والنوادي لتصبح الطرق الصحراوية المنافس الأقوي للمدن الجديدة .

من جانبه وصف المهندس حسين صبور، رئيس مجلس إدارة، شركة الأهلي للتنمية العقارية، البناء والاستثمار في الطرق الصحراوية بالعشوائية غير المدروسة نظراً لأن معظم الاستثمارات بالطرق الصحراوية تفتقر إلي فرص العمل التي تساعد علي جذب الاسكان إليها والانتقال إليها بشكل دائم وتخفيف العبء علي المدن القديمة كما تفتقر إلي وجود الخدمات كالمستشفيات، والمدارس وغيرها .

وطالب »صبور« بضرورة توفير أراضٍ في التوسعات المستقبلية في المدن الجديدة في قري الظهير الصحراوي لاستقطاب الاستثمارات العقارية .

وأضاف »صبور« ان البناء في الطرق الصحراوية ساهم في زيادة التكدس المروري علي الطريق الصحراوي لافتاً إلي أن الهدف الرئيسي من الطرق الصحراوية الربط بين المدن فقط .

ودعا »صبور« شركات الاستثمار العقاري إلي جذب البنوك لاقامة مدن سكنية، متكاملة علي غرار مدينة بني سويف الجديدة، مشيراً إلي عدم وجود تجارب لمدن متكاملة باستثمارات خاصة في مصر سوي »مدينتي« و»الرحاب« التابعتين لمجموعة طلعت مصطفي، بما يساهم في جذب السكان إليها، وخلخلة الكثافة السكنية عن القاهرة الكبري، وبما ينعكس علي النمو الاقتصادي الكلي، علي أن تتوافر فيها جميع الخدمات التي يحتاجها السكان من مدارس ومستششفيات ومولات تجارية وأماكن ترفيهية .

أكد المهندس شمس الدين محمد، العضو المنتدب لشركة الخليج للتطوير العقاري، أن الطرق الصحراوية بدأت سحب بساط الاستثمار العقاري من المدن الجديدة خاصة في ظل نقص الأراضي المرفقة بها وارتفاع أسعارها نظراً لبيعها بنظام المزايدات بخلاف الطرق الصحراوية التي تتوافر فيها أراضٍ بمساحات ضخمة وأسعار منخفضة نسبياً .

وأضاف أن الطرق الصحراوية مرشحة خلال الفترة المقبلة، لاستقطاب الاستثمارات العقارية الكبري واقامة مدن سكنية متكاملة، خاصة بعد قرار وزير الزراعة، بتقنين أوضاع الأراضي، والسماح للمستثمرين بالبناء علي %7 من المساحة .

وأوضح أن جذب استثمارات عقارية للطرق الصحراوية سيساهم في مد الخدمات إليها من مدارس ومستشفيات، ومولات تجارية وغيرها .

ولفت إلي وجود اقبال كبير من العملاء علي شراء فيلات بالمنتجعات علي الطرق الصحراوية خاصة علي طريق »مصر – إسكندرية« الصحراوي، و»مصر – الإسماعيلية« الصحراوي .

وطالب »شمس الدين« المطورين العقاريين بتقديم خدمات متكاملة في التجمعات السكنية التي تتم اقامتها علي الطرق الصحراوية لضمان نجاح المشروع .

جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 18 أكتوبر 09