سيـــاســة

الطب الشرعى: لم يعرض علينا جثمان المصرى المقتول بليبيا لتشريحه

ona: أكدت مصادر رسمية مطلعة بمصلحة الطب الشرعى، أن جثمان المتوفى المصرى القبطى فى السجون الليبية، عزت حكيم عطالله – والذى قتل إثر تعذيبه فى السجون الليبية على خلفية إتهامة وأقباط أخرين بالتبشير، لم يعرض على الطب الشرعى فى مصر…

شارك الخبر مع أصدقائك

ona:

أكدت مصادر رسمية مطلعة بمصلحة الطب الشرعى، أن جثمان المتوفى المصرى القبطى فى السجون الليبية، عزت حكيم عطالله – والذى قتل إثر تعذيبه فى السجون الليبية على خلفية إتهامة وأقباط أخرين بالتبشير، لم يعرض على الطب الشرعى فى مصر لتشريحه، مشيرا أنه إذا كان الأمر يتطلب تدخل الطب الشرعى بعد تشكيك أسرة وأهلية المتوفى لكان قد تم تشريحه ولكن ذلك لم يحدث.

 

وأضافت المصادر، أن المصلحة تسلمت، صباح أمس الثلاثاء”، إخطارا رسميا من نيابة قصر النيل، بتشكيل لجنة سباعية من أساتذة الطب الشرعى فى جامعة القاهرة وعين شمس وأطباء مصلحة الطب الشرعى لإعادة فحص الأوراق الخاصة بالناشط السياسى وعضو التيار الشعبى محمد الجندى وفحص التقريرين السابقيين فى القضية للفصل بينهما.

شارك الخبر مع أصدقائك