Loading...

الصندوق السيادي السعودي يضاعف استثماراته إلى 150 مليار دولار في 2022

السعودية تخطط لإنفاق 254.6 مليار دولار في ميزانية 2022

الصندوق السيادي السعودي يضاعف استثماراته إلى 150 مليار دولار في 2022
أحمد فراج

أحمد فراج

1:04 م, الأثنين, 13 ديسمبر 21

قال ولي العهد السعودى الأمير محمد بن سلمان إن صندوق الاستثمارات العامة ( الصندوق السيادى السعودى)، استثمر 84 مليار ريال (22.39 مليار دولار) داخليا في 2021 وإنه يخطط لاستثمار 150 مليارا أخرى في 2022، بحسب وكالة رويترز.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية عن الأمير محمد قوله إن ميزانية 2022 تستهدف تحقيق الأهداف المالية والاقتصادية في أعقاب جائحة كورونا.

السعودية تخطط لإنفاق 254.6 مليار دولار في ميزانية 2022

وأعلنت السعودية أمس الأحد أنها تخطط لإنفاق 955 مليار ريال (254.6 مليار دولار) في ميزانيتها لعام 2022، وقد تباينت تعليقات الاقتصاديين والمحللين فى هذا الصدد.

جريدة المال

محللة: سعر التعادل المالي للنفط بالنسبة للسعودية العام المقبل هو 70 دولارا للبرميل

قالت مونيكا مالك ، كبيرة خبراء الاقتصاد في بنك أبو ظبي التجاري إنه بافتراض سعر النفط يمكن أن يتراوح بين 50 و55 دولارا للبرميل، وحتى هذا من شأنه أن يفترض تقديرا متحفظا للزيادات في إنتاج النفط، وتوزيعات أرباح ثابتة من أرامكو، نرى سعر التعادل المالي للنفط بالنسبة للسعودية العام المقبل هو 70 دولارا للبرميل.

وتظهر الميزانية تركيز المملكة على فعالية الإنفاق وعلى تحقيق أهداف الميزانية المتوازنة بحلول عام 2023، ويعزى جزء كبير من قيود الإنفاق إلى (صندوق الثروة) وبرامج الاستثمار الأخرى التي تشارك فيها كيانات الدولة والتي تعطي مساحة لتقليص الإنفاق.

محلل: الفائض المتوقع في ميزانية 2022 ليس بسبب ارتفاع أسعار النفط وإنما بسبب تقليص الإنفاق

من جانبه قال محمد أبو باشا، رئيس تحليل الاقتصاد الكلي لدى المجموعة المالية هيرميس “لا يأتي الفائض المتوقع في ميزانية 2022 على خلفية ارتفاع أسعار النفط والإنتاج فحسب، وإنما على خلفية تقليص الإنفاق المرتبط بكوفيد-19 أيضا، فضلا عن الاستمرار في تحويل عبء الاستثمار إلى صناديق الدولة بقيادة صندوق الاستثمارات العامة”.

وأضاف أنه سيكون من المثير للاهتمام أن نرى كيف تدير الحكومة الفوائض المتوقعة، خاصة إذا كان صندوق الاستثمارات العامة سيحصل على المزيد من التحويلات من الميزانية، وهو أمر من شأنه أن يعزز قدرة الصندوق على تحقيق أهدافه من أجل زيادة إجمالي أصوله”.

جريدة المال

الإيرادات السعودية تقفز هذا العام بنحو 10%

وقفزت الإيرادات السعودية هذا العام بنحو 10% إلى 930 مليار ريال من 849 مليارا في 2020 مدفوعة بارتفاع أسعار الخام وزيادة إنتاج النفط مع تعافي الطلب العالمي على الطاقة.

وفي العام المقبل، تتوقع السعودية إيرادات تبلغ 1.045 تريليون ريال.

وقال وزير المالية محمد الجدعان لرويترز “نفصل الآن تماما الإنفاق الحكومي عن الإيرادات”.

ومضى قائلا “نقول لشعبنا والقطاع الخاص أو الاقتصاد على اتساعه يمكنكم التخطيط مع القدرة على توقع (ما سيحدث مستقبلا). الحدود القصوى للميزانية ستستمر بطريقة مستقرة بصرف النظر عن الكيفية التي ستكون عليها أسعار النفط والعائدات”.