Loading...

الصندوق «السيادى السعودى» ينضم للمنافسة على شراء حصة فى «موبكو»

Loading...

بجانب «الإماراتى» .. وحسم الصفقة قريبا

الصندوق «السيادى السعودى» ينضم للمنافسة على شراء حصة فى «موبكو»
نسمة بيومي

نسمة بيومي

10:00 ص, الخميس, 4 أغسطس 22

كشفت مصادر مطلعة – فى تصريحات لـ«المال» – عن دخول الصندوق السيادى السعودى على خط المنافسة لاقتناص حصة من ملكية شركة مصر لإنتاج الأسمدة «موبكو».

 كانت «المال» انفردت قبل أيام بالإعلان عن سعى الصندوق السيادى الإماراتى لشراء حصة إضافية فى هيكل ملكية الشركة.

أسهم «جاسكو» و«الاستثمار القومى» محور المفاوضات

وأكدت المصادر أن حصص شركة «جاسكو» وبنك الاستثمار القومى هى محور اهتمام “السيادى السعودى” ومفاوضاته مع  الحكومة المصرية، مشيرة إلى أنها قد تتطرق أيضا إلى حصة وزارة المالية.

وتبلغ حصة الكيانات الثلاثة داخل «موبكو» نحو %25 بواقع %5.72 لجاسكو للغاز الطبيعى، و%12.81 لبنك الاستثمار القومى، و6% لوزارة المالية.

يذكر أن البورصة المصرية أفصحت فى أبريل الماضى عن بيع «المالية» 20 % من حصتها؛ ما يعادل 45.8 مليون سهم، إلى شركة «ألفا أوريكس ليميتد» التابعة لصندوق أبو ظبى السيادى الإماراتى «ADQ»مقابل 266.5 مليون دولار.

 وأكدت المصادر وجود سيناريوهين لتنفيذ تلك الصفقة، الأول: شراء الصندوق السعودى شراء حصص الكيانات الثلاثة مجتمعة ، والثانى : حصوله على جزء منها، والباقى لصالح الصندوق الإماراتى.

 وتابعت: جميع السيناريوهات مطروحة ، وجار حسم المفاوضات مع المتنافسين على الصفقة تمهيدا لاتخاذ قرار نهائى بشأنها قريبا.

وبخلاف «جاسكو» و«المالية» و«الاستثمار القومى» يضم هيكل ملكية «موبكو»، الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات بحصة %30.7 و«ألفا أوريكس ليمتد» بحصة %20 و«إيجاس» %7.62 وفقا لآخر إفصاح ملكية، إضافة إلى آخرين ممن يتداولون على الأسهم الحرة فى البورصة دون %5 .

 وأظهرت أحدث نتائج أعمال لـ«موبكو» ارتفاع نصيب السهم من الأرباح لمستوى قياسى بنسبة %436 تقريبا خلال النصف المنتهى يونيو الماضى.

وكشفت قوائم الشركة المستقلة المرسلة للبورصة عن تضاعف نصيب السهم من الأرباح ليسجل 12.47 جنيه بنهاية يونيو الماضى مقارنة مع 2.68 لفترة المقارنة من 2021.

وأظهرت النتائج تضاعف صافى أرباح الشركة إلى 2.85 مليار جنيه خلال النصف المذكور، مقارنة مع 655.4 مليون خلال الفترة المقارنة، كما ارتفعت إيراداتها إلى 3.35 مليار بنهاية يونيو الماضى، مقابل 1.46 مليارلفترة المقارنة.