استثمار

“الصدر” أكبر كراكات الإمارات تصل قناة السويس الجديدة

علمت "المال " أن "الصدر " أكبر الكراكات  التابعة  لشركة الجرافات البحرية الوطنية الإمارتية، ستصل منطقة قناة السويس الجديدة في 29 من يناير الجاري، للمشاركة في اعمال التكريك والتعميق بقناة السويس.  

شارك الخبر مع أصدقائك

نادية صابر :

علمت “المال ” أن الكراكة “الصدر”، أكبر الكراكات  التابعة  لشركة الجرافات البحرية الوطنية الإمارتية، ستصل منطقة قناة السويس الجديدة في 29 من يناير الجاري، للمشاركة في اعمال التكريك والتعميق بقناة السويس.

وأكدت المصادر أن الكراكة “الصدر” من أكبر الكراكات التابعة  للشركة الامارتية، قائدة “تحالف التحدي” القائم بتكريك مسافة 35 كيلو متر، ويصل حجم أعمال التكريك بها إلي 190 مليون متر مكعب .

ويضم  تحالف التحدي” شركة الجرافات الوطنية الإماراتية وشركة فان أورد وبوسكالس الهولنديتين وشركة جان دونيل البلجيكية.

وفي تصريحات صحفية أمس قال الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، أن إجمالي إعمال التكريك بقناة السويس الجديدة  تصل الي رفع 250 مليون متر مكعب من الرمال المبللة . مشيرا الي عدد الكراكات وصلت الى 23 كراكة حتي الآن.

وأكد أن أعمال التكريك وصلت حاليا لرفع 35 مليون متر مكعب من الرمال المبللة، والمنتظر مع نهاية فبراير أن تصل عدد الكراكات إلى 29 كراكة، وستصل أعداد الكراكات العاملة في المشروع في نهاية مارس المقبل الى 37 كراكة، والتي تعمل على رفع 27 مليون متر مكعب من الرمال المبللة شهريا ويصل حجم التكريك اليومي لنحو 800 الف متر مكعب يتم رفعها يوميا .

ويذكر أن الكراكة “الصدر” أكبر كراكات تحالف التحدي تم بناؤها في 1999 بطول 117.5 متر، ويصل عمقها الي 6 متر وأقصي عمق حفر له يصل إلى 27 مترا .

شارك الخبر مع أصدقائك