لايف

“الصحفيين المستقلة” تدين الاعتداء على “شارلي إبدو”

أدانت نقابة الصحفيين المصريين المستقلة، الحادث المروع الذي راح ضحيته 12 شخصًا، من بينهم 10 من الصحفيين والفنانين العامليين بجريدة "شارلي إبدو"، بعد أن اعتدى عليهم شخصان قيل إنهما تابعان لإحدى الجماعات الجهادية.

شارك الخبر مع أصدقائك

إيمان عوف
 
أدانت نقابة الصحفيين المصريين المستقلة، الحادث المروع الذي راح ضحيته 12 شخصًا، من بينهم 10 من الصحفيين والفنانين العامليين بجريدة “شارلي إبدو”، بعد أن اعتدى عليهم شخصان قيل إنهما تابعان لإحدى الجماعات الجهادية.
 
وقالت النقابة المستقلة: “بصرف النظر عن طبيعة المنفذين، فما حدث لا يمكن توصيفه إلا عملاً إجراميًا استهدف حرية الصحافة، وقصد المساس بحرية الرأي والتعبير”.
 
وكانت مجلة الكاريكاتير المعروفة بتناولها الساخر “شارلي إبدو”، قد نشرت مؤخرًا رسمًا ساخرًا لزعيم تنظيم داعش ” أبو بكر البغدادي”، عبر حسابها بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، قد يكون هذا هو سبب الهجوم الغادر على مقر الجريدة، في محاولة لترهيب وسائل الإعلام، وتقييد حقها في إبداء الرأي.
 
وشددت النقابة على أن ما حدث تجاه الزملاء العاملين في “شارلي إبدو”، هو امتداد لما يحدث ضد الصحافة والصحفيين بالعالم، من قبل كل المعاديين للحريات، من جماعات وحكومات ومؤسسات معادية لحرية التعبير والصحافة، يؤكد على أن الصحافة والصحفيين أصبحوا مستهدفين من قبل كل المعاديين للحرية والديمقراطية، وكل أصحاب المصلحة في إخفاء الحقائق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »