اقتصاد وأسواق

«الصحة»: لا يوجد عجز في الأنسولين ولدينا مخزون 6 أشهر من الأدوية الحيوية

لا صحة على الإطلاق لوجود أي عجز بعقار "الأنسولين" أو أي أدوية حيوية أخرى.

شارك الخبر مع أصدقائك

نفت الحكومة ما تردد في بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات تواصل اجتماعي من أنباء عن وجود عجز شديد في عقار “الأنسولين” وأدوية حيوية أخرى في الصيدليات والمستشفيات الحكومية.

وذكر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في تقريره لتوضيح الحقائق ورصد الشائعات، أنه قام بالتواصل مع وزارة الصحة والسكان، ونفت تلك الأنباء.

 وأكدت وزارة الصحة، خلال تقرير توضيح الحقائق، أنه لا صحة على الإطلاق لوجود أي عجز بعقار “الأنسولين” أو أي أدوية حيوية أخرى.

وشددت الوزارة على توافر الأنسولين وكل الأدوية الحيوية بشكل طبيعي.

ويتوافر في جميع المستشفيات الحكومية على مستوى الجمهورية، وبمعدلات أعلى من العام السابق.

وأكدت الوزارة أن المخزون الاستراتيجي لهذه الأدوية مطمئن ويكفي احتياجات المرضى من المواطنين لمدة 6 أشهر.

اقرأ أيضا  القوى العاملة : تعيين 359 شاباً واستخراج 1048 شهادة قياس مهارة في قنا

وذكرت الوزارة أنه في إطار حرص الدولة على سد احتياجات المرضى من الأدوية هناك متابعة دورية.

والمتابعة تتم من قِبل “وحدة متابعة نواقص الأدوية” بالإدارة المركزية، حيث تتابع الكميات المتوافرة من الأنسولين بشكل أسبوعي.

 وذكرت أن ذلك إضافة إلى مراقبة جميع الأدوية الحيوية وكميات مخزونها؛ للتأكد من وجود مخزون استراتيجي لا يقلّ عن ثلاثة أشهر.

وأن هذا بجانب أيضًا متابعة الخطط الاستيرادية والإنتاجية المقبلة؛ لاتخاذ كل الإجراءات اللازمة لإزالة أي معوق لمنع أي نقص قبل حدوثه.

وناشدت وزارة الصحة والسكان وسائل الإعلام المختلفة تحرِّي الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار.

وناشدتهم التواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة قلق المواطنين.

اقرأ أيضا  وزير الري : حصر المساكن المخالفة المتأثرة تتأثر بمنسوب المياه والمطلوب إخلاؤها

وطلبت في حال وجود أي استفسارات أو شكاوى متعلقة بنواقص الأدوية الاتصال على رقم الوزارة (25354150/02).

ونفى مجلس الوزراء أيضًا ما تردد في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات تواصل اجتماعي من أنباء حول حرمان 1500 قرية مصرية من الرعاية الصحية.

 وذكر المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أنه قام بالتواصل مع وزارة الصحة، ونفت تلك الأنباء.

 وأكدت وزارة الصحة والسكان أنه لا صحة لحرمان أي قرية من القرى المصرية من الرعاية الصحية.

وشددت على توافر جميع الخدمات الطبية اللازمة للمواطنين بشكل مستمر بكل الوحدات الصحية والمستشفيات الحكومية في مختلف المحافظات.

وأشارت الوزارة إلى أنه تم إطلاق العديد من المبادرات والقوافل الطبية لتوفير الرعاية الصحية لكل المواطنين، ولا سيما المناطق النائية والقرى الأكثر احتياجًا.

اقرأ أيضا  اللجنة الوزارية للسياحة والآثار توافق على توصيات لدعم القطاع وجذب السائحين

وذكرت أنه في إطار حرص الدولة على الاهتمام بملف الصحة بمختلف محافظات الجمهورية، تم إطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل.

بالإضافة إلى العديد من المبادرات الصحية، وتضمنت: 

 (المبادرة الرئاسية للكشف عن فيروس سي والأمراض غير السارية “حملة 100 مليون صحة”. 

والمبادرة الرئاسية للاكتشاف المبكر وعلاج ضعف وفقدان السمع- المبادرة الرئاسية لدعم صحة المرأة.

والمبادرة الرئاسية للكشف المبكر عن “الأنيميا والسمنة والتقزم”.

والحملة القومية للقضاء على الديدان المعوية لطلاب المدارس الابتدائية.

والمبادرة الرئاسية لمكافحة مسببات ضعف وفقدان الإبصار- المبادرة الرئاسية للقضاء على قوائم الانتظار للتدخلات الحرجة).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »