سيـــاســة

“الصحة” تعلن الطوارئ بمستشفيات البحيرة استعداداً لمظاهرات “الثلاثاء

أحمد شوقي: قال الدكتور محمد نعمة الله مدير مديرية الصحة والسكان بمحافظة البحيرة إن المحافظة أعلنت حالة الطوارئ بجميع مستشفيات وزارة الصحة استعداداً للمظاهرات المزمع تنظيمها غداً من قبل مؤيدي ومعارضي الإعلان الدستوري. يذكر أن محافظة البحيرة شهدت سقوط أول…

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد شوقي:

قال الدكتور محمد نعمة الله مدير مديرية الصحة والسكان بمحافظة البحيرة إن المحافظة أعلنت حالة الطوارئ بجميع مستشفيات وزارة الصحة استعداداً للمظاهرات المزمع تنظيمها غداً من قبل مؤيدي ومعارضي الإعلان الدستوري.

يذكر أن محافظة البحيرة شهدت سقوط أول قتيل أمس في اشتباكات بين مؤيدي ومعارضي جماعة الإخوان المسلمين.

وأشار الي أن المحافظة رفعت استعداداتها القصوي، حيث تم وضع جانب كبير من سيارات الإسعاف في حالة طوارئ لتأمين مظاهرات الغد حيث يصل إجمالي السيارات المملوكة للمحافظة إلي 100 سيارة.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان في بيان أمس عن تخصيص 50 سيارة إسعاف لتأمين المظاهرة المليونية التى دعت بعض القوى السياسية إلى تنظيمها غدا الثلاثاء بميدان التحرير وأمام جامعة القاهرة.‫‫​

وقال الدكتور محمد سلطان رئيس هيئة الإسعاف، إنه سيتم تمركز 25 سيارة بمحيط ميدان التحرير، 15 منها بميدان عبد المنعم رياض، إضافة إلى تمركز 10 سيارات أخرى بميدان سيمون بوليفار، أما فى محيط جامعة القاهرة، فسيتم الدفع بـ25 سيارة إسعاف أخرى تتمركز بشارع البحر الأعظم وأمام مجلس الدولة، مشيراً إلى أنه سيتم تزويدهم بكميات كافية من الأدوية والمستلزمات وبفرق المسعفين، والفرق الطبية.‫‫​

وأضاف سلطان أنه تقرر رفع درجة الاستعدادات القصوى فى جميع المستشفيات على مستوى الجمهورية تحسبًا لأي طوارئ قد تحدث. ‫‫

 

وأشار إلى أن خطة تأمين مليونية الغد تهدف إلى التعامل مع حالات الإصابات التى قد تحدث نتيجة الحشود الجماهيرية المتوقعة فى ذلك التوقيت بكفاءة وسرعة، وكذلك علاج حالات الإصابات البسيطة ميدانياً دون الإخلاء إلى المستشفيات من خلال سيارات الإسعاف المجهزة، إضافة إلى إخلاء حالات الإصابات طبقاً لنوعية الإصابة ودرجة خطورتها إلى أقرب مستشفى، مع دعم هذه المستشفيات بفرق طبية إضافية للتعامل مع أى عدد من الحالات، ورفع كفاءة وسائل الاتصال والسيطرة ما بين غرفة العمليات المركزية والمستشفيات.

‫‫ ولفت إلي أن الخطة تهدف إلى تحديد مستشفيات الإخلاء ورفع كفاءتها والتنسيق بين وزارة الصحة والمستشفيات الجامعية ومستشفيات القوات المسلحة وتجهيز فرق الانتشار السريع والتنسيق مع هيئة الإسعاف المصرية والمستشفيات وتأمين وتدعيم الأدوية والمستلزمات والتجهيزات وتوفير كميات من أكياس الدم ومشتقاته من جميع الفصائل والتأكد من توافر إخصائيين بأقسام الاستقبال والطوارئ على مدار 24 ساعة، إضافة إلى رفع درجة الاستعداد بغرفة العمليات المركزية، بالإضافة الي رفع درجة الاستعداد بمديريات الشئون الصحية بجميع المحافظات بجميع المستشفيات وأقسام الطوارئ ومرفق الإسعاف.

شارك الخبر مع أصدقائك