لايف

«الصحة العالمية» تنفي تدشين أداة إلكترونية لتشخيص كورونا : «وثقوا المعلومات من مصادرها»

بعد تداول موقع لمعرفة مدى إصابة الشخص بفيروس كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

نفت منظمة الصحة العالمية، صلتها بأي أداة أونلاين لتشخيص الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وذلك بعد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، لموقع إلكتروني منسوبة للمنظمة لتحديد مدى إصابته بالفيروس من عدمه.

وقالت المنظمة، في تغريدة على حسابها الرسمي الخاص بمصر على موقع تويتر: «تنفي منظمة الصحة العالمية ما تدوال على وسائل التواصل الاجتماعي عن إنشائها لأداة لتشخيص الحالة أونلاين، وتهيب بالمواطنين بأن يوثقوا المعلومات من مصادرها الرسمية».

معرفة الإصابة بكورونا من خلال الأعراض

وتداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي على فيسبوك وتويتر، رابط لموقع منسوب لمنظمة الصحة العالمية، قالوا إنه تم تصميمه لمعرفة الفرق بين أعراض كورونا والإنفلونزا الموسمية.

بيقولوا .. منظمة الصحة العالمية كتر خيرها عاملة اختبار علشان يساعد الناس فى تشخيص حالتها اونلاين وتطمن على نفسها وتعرف…Gepostet von ‎مصطفى م. عبعال‎ am Mittwoch, 27. Mai 2020

وتقوم فكرة الموقع الذي أطلق عليه «كورونا»، على طرح عدة أسئلة متعلقة بالأعراض المعروفة لفيروس كورونا، من حيث تنوعها وشدتها، ليقوم بعد ذلك بإظهار النتيجة، ما إذا كانت الأعراض لفيروس كورونا، أو مجرد نزلة برد أو أنفلونزا موسمية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »