ثقافة وفنون

الشللية تكمل مسيرتها فى دراما رمضان 2016

الشللية تكمل مسيرتها فى دراما رمضان 2016

شارك الخبر مع أصدقائك

 
ماجدة خير الله : الراحة النفسية للفريق تؤدى إلى أعمال ناجحة
 

على راشد
  
يعتبر الفنان مصطفى شعبان أحد الممثلين الذين يحاولون دائمًا التواجد مع فريق عمل يتغير بعضه ويبقى الآخر، فالسيناريست أحمد عبد الفتاح كتب له مسلسلاته السابقة “الزوجة الرابعة”، و”مزاج الخير”، و”دكتور أمراض نسا”، و”مولانا العاشق”، والمسلسل الذى يجهزه مصطفى شعبان لرمضان المقبل، وهو “أبو البنات” أيضًا من كتابة عبد الفتاح، أما عن الممثلين فتعود علا غانم للتعاون مع شعبان فى “أبو البنات” من جديد، بعد أن شاركته فى مسلسلات “العار” و”الزوجة الرابعة” و”مزاج الخير”، ولم تتواجد علا فى مسلسلى “دكتور أمراض نسا” و”مولانا العاشق”، كما تشاركهما الفنانة لقاء الخميسى التى جمعها بهما من قبل مسلسل “الزوجة الرابعة”.

كذلك يعتبر الكثير من النقاد الثنائى نيلي كريم ومريم ناعوم من الثنائيات الناجحة، حيث قدمتا معًا المسلسلات الثلاثة التى قدمتها نيللي، وهى: “ذات” و”سجن النسا” و”تحت السيطرة”، ويستمر هذا التعاون للمرة الرابعة فى المسلسل الجديد لهما “سقوط حر”، والذى يتناول قصة فتاة تعانى من مرض نفسى.

واختار الفنان عادل إمام ابنه رامى إمام ليخرج مسلسله الجديد “مأمون وشركاه”، وسبق لرامى أن أخرج العديد من الأعمال لوالده، حيث قام بإخراج فيلمى “أمير الظلام” و”حسن ومرقص”، وأخرج له مسلسلات “العرّاف”، و”فرقة ناجى عطا الله”، و”صاحب السعادة”، كما تنضم الفنانة لبلبة لفريق العمل، وكانت قد شاركت فى العديد من الأعمال معه، آخرها مسلسل “صاحب السعادة”، وفى أكثر من تصريح لها قالت لبلبة إنها تشعر براحة نفسية فى العمل مع إمام منذ سنوات طويلة، فى ظل وجود علاقات شخصية بينها وبين أسرته، كذلك كتب العمل الجديد يوسف معاطى الذى كتب العديد من الأعمال السينمائية والدرامية لإمام، من بينها مسلسلاته الأربعة الأخيرة “العراف”، و”فرقة ناجى عطا الله”، و”صاحب السعادة”، و”أستاذ ورئيس قسم”.

فى المقابل قررت الفنانة غادة عبد الرازق أن تكون صاحبة اختيار كل شىء فى العمل الذي تقدمه، وبعد أزمتها الشهيرة مع المخرج محمد سامى الذى أخرج لها مسلسلى “حكاية حياة” و”مع سبق الإصرار” كانت أعمالها اللاحقة لعدد من المخرجين الذين لا تكررهم، لكنها هذا العام يعود معها الفنان ماجد المصرى ليشاركها مسلسل “الخانكة” بعدما قدّما من قبل مسلسل “مع سبق الإصرار”.

ويذكر المخرج محمد سامى أنه اعتاد اختيار الفنانة روجينا ضمن أعماله، فعودتها من جديد للأضواء كان سامى السبب فيها، فقد شاركت فى الأعمال التى أخرجها، وهى: “مع سبق الإصرار” و”حكاية حياة”، وشاركت هى وزوجها أشرف زكى نقيب المهن التمثيلية فى مسلسل “كلام على ورق” الذى أخرجه سامى، ومن المقرر أن يشاركا فى المسلسل الجديد له “الأسطورة”.

واستمرارًا للتعاون للمرة الثانية بين المخرج محمد شاكر خضير والسيناريست تامر، اللذين قدما مسلسل “طريقى”، يقدمان هذا العام مسلسل “جراند أوتيل”.

من جهتها لفتت الناقدة ماجدة خير الله إلى أن التعاون بين فريق واحد فى أكثر من عمل ليس شللية بقدر ما تكون هناك راحة نفسية لهم أثناء العمل معًا، ويخرج من ذلك أعمال جيدة، حيث يكون النجوم فى أحسن حالاتهم، وتكرار الأمر ليس تفصيلًا لأدوار لأشخاص بعينهم، لكنه بسبب وجود شراكة بين أعضاء هذا الفريق ويستطيعون العمل بشكل جيد.

ودللت ماجدة على ذلك بالفنانة نيللي كريم التى عرض لها فى رمضان قبل الماضى مسلسلا “سجن النسا” و”سرايا عابدين”، ولم يشعر أحد بالمسلسل الأخير، بينما ثارت الضجة على مسلسل “سجن النسا” الذى كتبته مريم ناعوم، حيث يكون لقاؤهما دائمًا مثمرًا.

وأكدت أن تراث السينما والدراما فيه الكثير من الثنائيات الناجحة، مثل مجموعة الأفلام التى أخرجها صلاح أبو سيف عن روايات نجيب محفوظ، وكذلك التعاون بين المخرج عاطف الطيب والكاتب بشير الديك، ومؤخرًا الأعمال التى جمعت المخرجة كاملة أبو ذكري والكاتبة مريم ناعوم والفنانة نيللي كريم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »