Loading...

الشائعات تقود ارتفاعات سهم‮ »‬المنصورة للدواجن‮«‬

الشائعات تقود ارتفاعات سهم‮ »‬المنصورة للدواجن‮«‬
جريدة المال

المال - خاص

2:26 م, الأحد, 22 مارس 09

نشوي حسين:

قادت الشائعات سهم شركة »المنصورة للدواجن« منذ مطلع شهر مارس الحالي ليشهد نشاطاً ملحوظاً في أسعاره السوقية وأحجام تداوله ليرتفع بنحو %44,7، بعد أن أغلق في جلسة 1 مارس عند 16.81 جنيه مقابل 24.33 جنيه بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي، كما ارتفعت أحجام التداول بنحو %252.

وأنهي سهم »المنصورة للدواجن« تداولات الاسبوع الماضي علي ارتفاع بنحو %10.9 حيث أغلق عند مستوي 24.30 جنيه مقابل 21.92 جنيه كسعر فتح، وبأحجام تداول 66.5 ألف ورقة مرتفعاً بنحو %147.5 علي المتوسط اليومي.

وأرجع منفذ عمليات بإحدي شركات السمسرة ارتفاع السهم منذ شهر مارس إلي تداول شائعات بين أوساط المستثمرين عن قيام مستثمر خارجي بالاستحواذ علي كامل أسهم الشركة، مشيراً إلي أنه سيتم الإعلان عن هذا العرض خلال الجمعية العمومية للشركة المقرر عقدها 26 مارس الحالي، مما دفع صغار المستثمرين لتجميع هذا السهم انتظاراً للإعلان عن عرض الاستحواذ.

وأضاف أن شائعة الاستحواذ تتداول بقوة منذ مطلع الشهر الحالي مما دفع السهم لتسجيل أكبر حجم تداول له منذ شهر أكتوبر الماضي عند 67 ألف سهم بجلسة 4 مارس، حيث ارتفع بنحو %686.8 علي المتوسط الشهري ليبدأ بعدها في تحقيق ارتفاعات متتالية علي مدار الشهر، متوقعاً استمرار هذه الارتفاعات حتي موعد الجمعية العمومية إلي أن يتم تأكيد الخبر أو نفيه.

من جانبه نفي محمد عماد، مدير علاقات المستثمرين في شركة المنصورة للدواجن، اتجاه مستثمر خارجي للاستحواذ علي كامل أسهم الشركة، مؤكداً أن الجمعية العمومية ستناقش جدول الأعمال المعلن، الذي يتضمن مناقشة توزيع الأرباح علي المساهمين بواقع 1.5 جنيه للسهم الواحد بما يمثل %15 من رأس المال، فضلا عن الحصول علي موافقة الجمعية العمومية علي دمج الشركة في شركة المنصورة للأغذية »شركة شقيقة مملوكة لشركة المنصورة للدواجن بنحو %99.4 مستبعداً أن تناقش الجمعية أي قرارات إضافية.

وأضاف أن هيكل ملكية المنصورة للدواجن يتوزع ما بين %7 لبنك المصرف المتحد و%93 للتداول الحر.

من جهته استبعد جوزيف جمال، مدير تنفيذ في شركة ثمار لتداول الأوراق المالية، صحة شائعة الاستحواذ، متوقعاً أن يكون هذا الخبر ترويجياً من مجموعة مضاربين بهدف رفع أسعار السهم إلي مستويات قياسية، خاصة في ظل ارتفاع نسبة التداول الحر علي هذا السهم.

الجدير بالذكر أن أعلي حجم تداول سجله سهم المنصورة للدواجن كان عند 66.5 ألف سهم في جلسة الخميس الماضي، حيث يبلغ متوسط حجم التداول السنوي للسهم 53.2 ألف سهم بينما الشهري 29.3 ألف سهم.

وحققت شركة »المنصورة للدواجن« خلال عام 2008 صافي ربح بلغ 6.4 مليون جنيه مقارنة بصافي خسارة بلغ 6.05 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام السابق.

كما أظهرت القوائم غير المالية للشركة خلال نفس الفترة تحقيق صافي ربح بلغ 5.8 مليون جنيه مقارنة بصافي خسارة بلغ 6.3 مليون جنيه خلال الفترة نفسها من العام السابق.

وسبق أن أرجع محمد عماد، مدير علاقات المستثمرين، تحول خسائر الشركة إلي أرباح نتيجة ارتفاع سعر »الكتكوت« -من 2 جنيه إلي 5 جنيهات، علاوة علي اتباع استراتيجية وقائية للمزارع، مما أدي إلي تجنب الاصابة بمرض أنفلونزا الطيور حيث واجهت الشركة إعدام مزارع خلال عام 2007 مما أدي إلي إعدام خطوط إنتاج كاملة.

وأنشأت الشركة عام 1983، وتعمل في إنتاج كل ما يلزم لخدمة وتنمية الثروة الداجنة بالاضافة إلي تجارة وإنتاج الأعلاف والإنتاجين الزراعي والغذائي.

ويبلغ رأسمال الشركة نحو 23.5 مليون جنيه موزعة علي 2.3 مليون سهم بقيمة اسمية 10 جنيهات للسهم الواحد، وتمتلك الشركة عدة استثمارات وهي شركة الفتح للمجازر والإنتاج الداجني بنحو %20 والمنصورة للأغذية بنحو %99.4 فضلاً عن الصفوة للدواجن بنحو %20.

جريدة المال

المال - خاص

2:26 م, الأحد, 22 مارس 09