لايف

السيسي يلتقي مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية «أعلى معايير الأمان النووي في محطة الضبعة»

أشاد مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية بدور مصر في عملية صنع القرار في الوكالة باعتبارها إحدى الدول المؤسسة

شارك الخبر مع أصدقائك

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية ، رفاييل جروسي ، في شرم الشيخ اليوم، ونقل بيان للمتحدث الرئاسي ، السفير بسام راضي، عن الرئيس السيسي تاكيده حرص مصر الاستفادة من خبرات الوكالة الدولية للطاقة الذرية ، فيما يتعلق بتطوير البنية التحتية النووية، وهو ما ظهر في الزيارة الأخيرة الناجحة لبعثة الوكالة ، إلى مشروع محطة الضبعة النووية ، الذي يهدف لتوليد الكهرباء، حيث أكدت الزيارة تنفيذ مصر أعلى العايير في مجال الأمن والامان النووي.

وذكر البيان أن الاستفادة من خبرات الوكالة الدولية للطاقة الذرية ، يأتي اتساقا مع تعهدات مصر الدولية. 

الرئيس السيسي ومدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رفاييل جروسي

إشادة بالدور المصري لمنع الانتشار النووي

وأشاد مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية بدور مصر في الساحتين الدولية والإقليمية ، فيما يتعلق بمجال الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية ، ومنع الانتشار النووي.

كما أشاد جروسي بالدور المصري في إطار عملية صنع القرار في الوكالة الذرية ، باعتبار مصر إحدى الدول المؤسسة للوكالة ، مشيرا إلى اهتمامه بتعظيم التشاور والتنسيق مع مصر لترويج أنشطة وجهود الوكالة في أفريقيا ، خاصة في ظل ترأس مصر للاتحاد الإفريقي. 

وجاء لقاء الرئيس السيسي مع مدير عام الوكالة الدولية على هامش مشاركة الرئيس في النسخة الثالثة لمنتدى شباب العالم ، الذي يعقد في شرم الشيخ تعت رعايته.

الرئيس السيسي خلال لقائه مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية

مراجعة ناجحة للبرنامج النووي

وكان فريق من خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية ، اختتم زيارة ناجحة استمرت 11 يوم ، بداية من 27 أكتوبر الماضي ، لمراجعة البنية التحتية لبرنامج الطاقة النووية في مصر ، وذلك بدعوة من الحكومة المصرية.

وذكر رئيس فريق الخبراء جوزيه باستوس في تصريحات صحفية أن المراجعة تمت في جو يسوده “التعاون والشفافية” مؤكدا أن ما تشهده مصر حاليا يمثل علامة مميزة عبر مراحل إنشاء المحطة النووية المصرية الأولى.

وتعمل مصر على إنشاء المحطة النووية الاولى بموقع الضبعةعلى ساحل البحر المتوسط غرب مدينة الإسكندرية.

وكانت مصر قد وقعت اتفاقية حكومية إطارية مع روسيا الاتحادية في نوفمبر 2015 لتنفيذ مشروع المحطة النووية بواقع أربع وحدات بقدرة 1200 ميجاوات كهربي للوحدة الواحدة، وبتمويل قدره 25 مليار دولار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »