اقتصاد وأسواق

السيسي يكلف برد متأخرات المصدرين قبل نهاية العام ومدبولي: تكليف الرئيس تجاوز التوقعات

شدد رئيس الوزراء على أنه لن يتم تأخير أي مستحقات للمصدرين مرة أخرى

شارك الخبر مع أصدقائك

قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء إن هناك تكليفا من الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بالعمل على رد الأعباء التصديرية المتبقية من المتأخرات قبل نهاية هذا العام؛ تشجيعاً للمصدرين، وسعياً للانتهاء من أية إجراءات تتعلق بالملفات والبرنامج القديم.

وشدد رئيس الوزراء على أنه لن يتم تأخير أي مستحقات للمصدرين مرة أخرى، وأن تكليف الرئيس عبد الفتاح السيسي، في هذا الشأن، ” يتجاوز كل توقعات المصدرين أنفسهم”.

وجدد التأكيد على أن هدف الدولة هو زيادة الصادرات وحجم الأعمال. 

اقرأ أيضا  السيسي يوجه بالتطوير الإلكتروني الشامل لهيئة التأمين الاجتماعي

وأضاف رئيس الوزراء قائلا : “بخلاف تحدي رد الأعباء الذي سيتم حله، سبق أن طرحتم عدداً من التحديات الأخرى.. ونحن هنا اليوم لنسمعكم، وهذه الحكومة تقدم كل الدعم والتيسيرات لقطاع الصناعة، ونحن ننتظر من هذا القطاع الكثير”.

وجاء ذلك حيث ترأس الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس الوزراء، اجتماع اللجنة الوزارية الاقتصادية بحضور محافظ البنك المركزى، ووزراء التخطيط والتنمية الاقتصادية، والتعاون الدولى، والمالية، والتجارة والصناعة، وعدد من المسئولين بالوزارات المعنية، وانضم إليهم أيضا رؤساء المجالس التصديرية للصناعات الغذائية، والدوائية، والكيماوية، والملابس، والصناعات الهندسية.

اقرأ أيضا  سفير سلوفاكيا بالقاهرة : كبرى الشركات السلوفاكية تتطلع لمشاركة الهيئة العربية للتصنيع

وفى بداية الاجتماع، جدد الدكتور مصطفى مدبولى، التأكيد على ما توليه الحكومة لملف الصادرات المصرية.

وأشار إلى الجهود المبذولة على كافة الأصعدة لزيادة حجم الصادرات من مختلف المنتجات المصرية.

وقال إن ذلك الاجتماع يشهد دعوة عدد من رؤساء المجالس التصديرية للاستماع إلى رؤاهم فيما يتعلق بدفع عجلة الإنتاج بعدد من القطاعات الواعدة، والذى سينعكس بدوره على زيادة حجم الصادرات المصرية من تلك المنتجات.

اقرأ أيضا  «مسألة أمن قومي».. مصر والسودان : التمسك بالتوصل لاتفاق قانوني ملزم لقواعد ملء وتشغيل سد النهضة

ونوه رئيس الوزراء إلى ما تم عقده سابقا من اجتماعات مع مسئولى المجالس التصديرية، مشيراً إلى أن ذلك الاجتماع يأتى استكمالاً لسلسلة هذه الاجتماعات، وأنها تستهدف التعرف على نوعية وحجم المشكلات التى من الممكن أن تواجه المصدرين بمختلف القطاعات، سعياً لايجاد حلول سريعة وفعالة لها ، واتخاذ المزيد من الخطوات الجادة، التى تعمل على مضاعفة حجم الصادرات المصرية .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »