نقل وملاحة

السيسي يطمئن على العاملين بمشروع القناة بعد حادث بعد الانهيار الجزئي

أكد الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، أجرى سلسلة اتصالات هاتفية من دولة الإمارات فور علمه بوقوع حادث تسريب أحد جسور الأحواض بالقناة، وتابع الحادث واطمأن على جميع العاملين بالمشروع، وطالب بضرورة تدعيم أحواض الترسيب والبالغ عددها 23 حوض ممتدة على طول المشروع.

شارك الخبر مع أصدقائك

نادية صابر:

أكد الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، أجرى سلسلة اتصالات هاتفية من دولة الإمارات فور علمه بوقوع حادث تسريب أحد جسور الأحواض بالقناة، وتابع الحادث واطمأن على جميع العاملين بالمشروع، وطالب بضرورة تدعيم أحواض الترسيب والبالغ عددها 23 حوض ممتدة على طول المشروع.
 
وقال مميش – خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده صباح اليوم الاثنين بقاعة المؤتمرات الكبرى بمركز التدريب والمحاكاة التابع لهيئة القناة بالاسماعيلية – إن واقعة انهيار جزئي بأحد أحواض الترسيب بقناة السويس الجديدة لم تسفر عن أية خسائر بشرية بموقع أعمال الحفر
 
وأضاف: إننا نرسل رسالة طمآنة للعالم بأن الاعمال تتم بشكل مستقر ونؤكد ان ما تم تداواله من اخبار كاذبة عن وقوع خسائر في الارواح لا صحة له على الاطلاق.. وتتولى ادارة القناة اعمال رفع 250 مليون متر مكعب من الرمال المبللة.. ووصل عدد الكراكات الى 23 كراكة.
 
 وستصل أعداد الكراكات العاملة في المشروع في نهاية مارس المقبل الى 37 كراكة تعمل على رفع 27 مليون متر مكعب من الرمال المبللة شهريا.. ويصل حجم التكريك اليومي لـ 800 الف متر مكعب يتم رفعها يوميا.

شارك الخبر مع أصدقائك