عقـــارات

السيسي يشدد على صون مال الأوقاف وتنميته وحُسن إدارته

وأن تكون جميع التعاملات المستندية للوقف صادرة من مركز الوثائق المؤمنة

شارك الخبر مع أصدقائك

شدد الرئيس عبد الفتاح السيسي، على صون مال الأوقاف وتنميته وحسن إدارته، مع اتخاذ الإجراءات العاجلة لإزالة أي تعدٍ عليه، وسرعة تحصيل اي متأخرات مالية لصالحه، وأن تكون جميع التعاملات المستندية للوقف صادرة من مركز الوثائق المؤمنة، وأن تتم التعاملات المالية بشأن جميع الأوقاف وفقاً للقيمة السوقية العادلة.

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس السيسي اليوم مع الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، واللواء محمد أمين مستشار رئيس الجمهورية للشئون المالية.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول استعراض جهود وزارة الأوقاف في تطوير هيئة الأوقاف، فضلاً عن تدريب وتأهيل الأئمة، وكذلك نشاط الوزارة في مجال التأليف والترجمة والنشر.

اقرأ أيضا  السيسي يتفقد أعمال تطوير وتوسعة القوس الشرقي للطريق الدائري والمحاور الفرعية

واستعرض وزير الاوقاف الدكتور مختار جمعة جهود الوزارة في إدارة أموال هيئة الأوقاف، موضحاً أن الهيئة قد حققت أعلى عائد سنوي في تاريخها خلال العام المالي 2020/2021، وذلك بنحو مليار و800 مليون جنيه، بزيادة تقدر بنحو 16%، أو ما يعادل 250 مليون جنيه، عن العام الماضي، إلى جانب تحقيق مال بدل وأصول مستحقة بنحو مليار و170 مليون جنيه، ليصبح إجمالي إيرادات الهيئة حوالي 3 مليارات جنيه للمرة الأولى في تاريخها.

أنشطة الوزارة

كما عرض وزير الأوقاف أنشطة الوزارة في مجال التأليف والترجمة وإصدار سلاسل النشر، وآخرها ترجمة كتاب “معاني القرآن الكريم” إلى عدد من اللغات منها اللغتين الأوردية والإنجليزية، فضلاً عن إصدارات سلسلة “رؤية” للفكر المستنير بالتعاون مع وزارة الثقافة، وذلك في إطار استراتيجية الدولة لنشر الفكر الوسطي الرشيد ومبادئ صحيح الدين وتصحيح المفاهيم الخاطئة، وقد وجه الرئيس بالتوسع في إصدارات الوزارة المتعلقة بالثقافة الدينية للأطفال والنشء، خاصةً التوعية بالإطار الصحيح لمبادئ الدين وتصويب المفاهيم المغلوطة.

اقرأ أيضا  وزير الإسكان ومحافظ دمياط يبحثان تطوير مناطق بمدينة رأس البر

كما تم استعراض خطة وزارة الأوقاف بشأن تدريب الأئمة، بما فيها دورات الاستخدام الرشيد لمواقع التواصل الاجتماعي، مع التركيز على عدد من الصفحات المتخصصة في هذا الإطار.

 ووجه الرئيس السيسي بتعزيز الاهتمام بدعم الأئمة، سواء فيما يتعلق بأحوالهم المالية، أو بتطوير برامج التدريب عالية المستوى المقدمة لهم وحصولهم على الدرجات العلمية المختلفة من الماجستير والدكتوراه لصقل قدراتهم.

اقرأ أيضا  «دمياط الجديدة» : فتح باب الترشح لعضوية مجلس أمناء المدينة 3 أكتوبر المقبل

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »