اتصالات وتكنولوجيا

السيسي يبحث إنشاء قاعدة بيانات موحدة لمختلف قطاعات الدولة والمواطنين

عقد السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم اجتماعًا ضم كلًّا من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والسادة وزراء الدفاع والإنتاج الحربي، والخارجية، والتخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والمالية، والداخلية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية، ومدير إدارة المخابرات الحربية،…

شارك الخبر مع أصدقائك

عقد السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم اجتماعًا ضم كلًّا من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والسادة وزراء الدفاع والإنتاج الحربي، والخارجية، والتخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والمالية، والداخلية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية، ومدير إدارة المخابرات الحربية، ومدير إدارة النظم والمعلومات للقوات المسلحة.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاجتماع تناول جهود تطوير قدرات الدولة وتحديثها من خلال المنظومة الآلية الموحدة للتحول الرقمي، وذلك في إطار التحول للأنظمة الرقمية وتحقيق التكامل بين قواعد البيانات في منظومة موحدة، والسعي لتقديم خدمات مميكنة للمواطنين والهيئات، بما في ذلك استخدام تقنيات المدن الذكية في إدارة وتشغيل المدن، الأمر الذي يعد أحد محاور استراتيجية التنمية المستدامة 2030، بحيث تتوفر البيانات والمعلومات لجميع قطاعات الدولة، سواء الحكومة أو قطاع المال والأعمال أو المواطنين، وبما يمكن هذه القطاعات من تنفيذ مهامها بأعلى درجات الكفاءة، وذلك في إطار خطة الدولة للتحول الرقمي والسعي لتعميمه في جميع الجهات الحكومية والوزارات والهيئات التي تقدم خدمات حكومية؛ بهدف الحد من إهدار الوقت والحفاظ على أموال الدولة، ودعماً لجهود تحقيق التنمية الشاملة.

وأضاف المتحدث الرسمي أن السيد الرئيس وجه خلال الاجتماع بمواصلة التنسيق التام بين الجهات المعنية في الدولة في ذلك الصدد، مشددًا سيادته على أهمية إتاحة الخدمات الرقمية بطرق بسيطة وتكلفة ملائمة لجميع المؤسسات والمواطنين، وذلك من خلال تطوير منظومة رقمية متكاملة مؤمنة على المستوى القومي، وكذلك توطين وتحفيز الصناعات الرقمية من خلال جذب الاستثمارات الأجنبية وتوفير فرص عمل، عن طريق دعم وتنمية الصناعة الرقمية والإبداع التكنولوجي، بالإضافة إلى جهود تحويل مصر لممر رقمي عالمي لضمان تعظيم الاستفادة من المقومات الأساسية التي تمتلكها مصر، لتصبح مركزاً رقمياً لخدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العالم.

شارك الخبر مع أصدقائك